وكالة أنباء عموم أفريقيا

الكوت ديفوار: فريق برلماني يستنكر اعتقال معارضين بينهم أعضاء في مجلس الشيوخ

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا)- قال الفريق البرلماني للحزب الديمقراطي للكوت ديفوار، إنه لاحظ "بأسف" اعتقال برلمانيين منهم عضوان في مجلس الشيوخ من نفس الفريق، منذ 3 نوفمبر 2020، حسب بيان صادر عن هذا الحزب السياسي الإيفواري، حصلت وكالة بانابريس على نسخة منه.

ووفقا للبيان، يتعلق الأمر بسيري بي نغيسان بريفات، عضو مجلس الشيوخ المنتخب عن منطقة ساساندرا العليا ونائب رئيس الفريق البرلماني للحزب الديمقراطي للكوت ديفوار، وباسي كوفي كوفي ليونيل برنارد، عضو مجلس الشيوخ المنتخب عن منطقة مراهوي.

وجاء في البيان: "يبلغ الفريق البرلماني للحزب الديمقراطي للكوت ديفوار في مجلس الشيوخ الرأي العام الوطني والدولي بأن عضوي مجلس الشيوخ المعنيين اعتقلا في منزل هانري كونان بيدي، رئيس الحزب الرئيس السابق لجمهورية الكوت ديفوار، ثم نُقلا إلى سجن أبيدجان".

وأضاف البيان أن "هذه الاعتقالات جرت في انتهاك سافر للمادة 92 من الدستور و145 من نظام مجلس الشيوخ ، اللتين تنصان على الحصانة البرلمانية لأعضاء مجلس الشيوخ". وعبر الفريق البرلماني عن "عدم اقتناعه بحقيقة "الجرم المشهود" الذي اعتُقل على اساسه عضوا مجلس الشيوخ خلال دورة البرلمان".

ويذكر الفريق بأن هذه الاعتقالات تأتي في سياق أزمة سياسية، إثر قرار رئيس الجمهورية المنتهية ولايته الحسن واتارا، الترشح في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 31 أكتوبر 2020 للحصول على ولاية ثالثة غير شرعية ومخالفة للدستور الذي يحدد بوضوح عدد الولايات الرئاسية باثنتين.

 -0- بانا/ت ن/س ج/18 نوفمبر 2020