"مينوسكا" تتدخل لإنهاء التوترات في عدة مناطق بجمهورية إفريقيا الوسطى

بانغي-إفريقيا الوسطى(بانا) -أفادت بعثة الأمم المتحدة في جمهورية إفريقيا الوسطى" مينوسكا" بأنه خلال اليومين الماضيين ارتفعت حدة التوترات في" بامباري" بسبب عدة حوادث تورطت فيها مجموعة "أنتي بالاكا" وعناصر سابقون في" سيليكا ".

وتقول البعثة إنها تدخلت، ليل الجمعة، ردا على هجوم من قبل مجموعة من المقاتلين السابقين في" سيليكا" في مخيم للمشردين داخليا في " نغاكوبو" في محافظة" أواكا ".

ونقل موقع الأمم المتحدة الإخباري، أمس الجمعة، عن نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة" فرحان حق" قوله إن الهجوم"أسفرعن مقتل ثمانية أشخاص وجرح عدد آخر، في حين قتل خمسة عناصر سابقين من سيليكا، وأصيب اثنان آخران بجروح، كما أصيب أحد قوات حفظ السلام  أيضا بجروح طفيفة.

وأضاف أن عناصر" أنتي بالاكا" هاجموا قافلة تجارية متجهة إلى بانغي من بامباري، وألحقوا أضرارا بالشاحنة ونهبوا محتوياتها، وردت مينوسكا على الحادث وأجبرت المهاجمين على الإنسحاب وقبضت على القائد المزعوم.

وفي الوقت نفسه، تواصل البعثة دعمها سلطاتِ جمهورية إفريقيا الوسطى في التحضير للإستفتاء المقبل والإنتخابات الرئاسية. وقد دربت البعثة حوالي 200 من ضباط الشرطة الوطنية في بانغي على العملية الإنتخابية، كما دربت 44 شخصا على القيام بمهام موظفي الإقتراع، الذين بدأت عملية نشرهم في المحافظات اعتبارا من أمس الجمعة وتستمراليوم السبت.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 05 ديسمبر2015

05 ديسمبر 2015 11:46:00




xhtml CSS