"مراسلون بلا حدود" تطلق مبادرة لمحاربة الأخبار الكاذبة المتداولة عبر الإنترنت

أبيدجان- الكوت ديفوار (بانا) - أطلقت منظمة "مراسلون بلا حدود" المدافعة عن حرية الصحافة وشركاؤها، أمس الثلاثاء، مبادرة الثقة في الصحافة وهي مبادرة للضبط الذاتي لوسائل الإعلام، صيغت بقصد مكافحة الأخبار الكاذبة عبر الإنترنت.

وفقا للبيان الذي تلقت وكالة بانابريس نسخة منه ، فإن المبادرة قُدمت خلال مؤتمر صحفي نشطه الأمين العام لمنظمة "مراسلون بلا حدود"، كريستوف ديلوار  ومدير غلوبال نيوز ومدير وكالة فرانس برس، ميشيل لريدون والمدير العام لاتحاد البث الأوروبي ، نويل كوران ورئيس شبكة المحررين العالمية، بيتر بيل.

وسجل الأمين العام ديلوار أنه في هذا الفضاء الإعلامي الجديد حيث تنتشر الأخبار الكاذبة بأسرع من الحقيقية، يستوجب الدفاع عن الصحافة تغيير هذا المنحى من خلال تشجيع جميع أولئك الذين ينتجون الأخبار والمعلومات الموثوقة، أيا كان موقعهم.

وترمي هذه المبادرة لترقية الصحافة من خلال الالتزام بمجموعة من معايير الشفافية والموثوقية التي يجب الأخذ بها، والتي سيتم الاتفاق عليها خلال ورشة العمل التي افتتحت أمس الثلاثاء في مركز المعايير الأوروبي، بحضور الأطراف المعنية المهتمة.

وينبغي أن تعكس المعايير التي ستحددها الورشة، الشفافية في ملكية وسائل الإعلام ومصادر إيراداتها ، فضلاً عن القواعد الصحفية وامتثالها للمعايير الأخلاقية والاستقلال.

ويجب أن تصبح المعايير الجديدة نقطة مرجعية حرة للضبط الذاتي لوسائل الإعلام والممارسات الجيدة لكل أولئك الذين ينتجون مخرجات إخبارية، سواء من المدونين الأفراد أو مجموعات وسائل الإعلام الدولية.

وسيؤدي اعتماد هذه المعايير إلى إرساء الأساس لعملية التصديق.

وأضاف ديلوار "لقد قمنا بتصميم آلية للضبط الذاتي تعتمد على تحليل عالمي للأخبار وقطاع الأخبار الذي يسمح بالجمع بين المخاوف الأخلاقية والاقتصادية. ونحن على ثقة من أن مبادرتنا ستساهم في تعزيز النزاهة في النقاش العام،  مع ضمان مزيد من التعددية والاستقلال".

ويمكن الاطلاع على مشروع خطة المعايير في موقع المبادرة الإلكتروني  من أجل إضافة تعليقات وملاحظات المجموعات المعنية.

وسيتعاون من يوافقون على الوثيقة من أجل وضع مؤشرات حقيقية، تحت رعاية الرابطة الفرنسية للمعايير والمعهد الألماني للمعايير خلال فترة تتراوح بين 12 و18 شهرا.

وفي سبتمبر 2017، نظمت منظمة "مراسلون بلا حدود" مشاورات تحضيرية في بروكسل ببلجيكا، مع جميع المنظمات الإعلامية في أوروبا.

-0- بانا/بال/س ج/04 أبريل 2018

04 أبريل 2018 19:06:38




xhtml CSS