"إكواس" مدعوة إلى مواءمة سياسة تطوير الصيد

كوتونو-بنين(بانا) - دعا مفوض الزراعة والبيئة والموارد المائية في المجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) الدكتور مارك أتوغا على مواءمة السياسات والجهود المتعلقة بقطاع الصيد في فضاء المجموعة بقصد الدفع بالتجارة البينية للمنتجات السمكية.

وأطلق أتوغا هذا النداء في خطاب بمناسبة افتتاح الإجتماع الأول للجنة الإقليمية للصيد المنعقد حاليا في بنين حول مواءمة سياسات قطاع الصيد في إقليم إكواس.

ووفقا لبيان من مفوضية إكواس تلقت وكالة بانا للصحافة نسخة منه فإن المفوض أوضح أن هذا القطاع يعاني من البنى التحتية الضعيفة للنقل والعقبات التي تطرحها قوات الأمن أمام تطبيق جوانب البروتوكول الإقليمي حول حرية حركة الأشخاص والسلع والخدمات.

وذكر أتوغا أن إحصاءات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) تشير إلى أن الإنتاج السمكي الإجمالي للإقليم يقدر ب2ر2 مليون طن خلال 2008 وهو ما يمثل 5ر3 في المائة من الإنتاج العالمي وحوالي 22 في المائة من الإنتاج الإجمالي لإفريقيا جنوب الصحراء.

وأكد أن الإقليم يمتلك إمكانيات لرفع إنتاجه السمكي وذلك من خلال التنظيم الفعلي للفاعلين الرئيسيين في مجموعات للصيد والتحويل مشيرا إلى أن تكوين هذه المجموعات قد يساعد على التغلب على العوامل التي تعيق الإنتاج السمكي مثل الإدارة السيئة والحكم غير الرشيد وممارسات الصيد غير الشرعية الناجمة عن ضعف الرقابة على الموارد والخسائر الضخمة والمستمرة في الصيد بالشباك.

ومن بين المشاكل الأخرى عدم احترام معايير النظافة الصحية وجودة المنتجات والتطور الضعيف لزراعة الأسماك والإستراتيجة التجارية التي لا تلائم إنتاج الموارد السمكية.

ووصف المسؤول الإقليمي الصيد وزراعة الأسماك بأنهما "قطاع يحوي إمكانات للإندماج الإجتماعي والإقتصادي" مجددا عزم إكواس على العمل من أجل تطوير هاذين القطاعين من خلال تعزيز التعاون القائم مع كافة الفاعلين.

ودعا المشاركين والمفوضين المساعدين للحكم الرشيد والتجارة وزراعة الأسماك إلى التركيز على هدف الإجتماع الذي يتمثل في تشكيل لجنة إقليمية حول مواءمة سياسة الصيد في إقليم إكواس.

ومن جانبه شدد وزير الزراعة والثروة الحيوانية والصيد البنيني  ساباي كاتي في خطابه على الأهمية الإقتصادية لقطاع الصيد وزراعة الأسماك. ونبه إلى أن الإستغلال غير المعقلن للموارد السمكية لمواجهة الحاجات الغذائية للمواطنين دون سياسة مناسبة للتطوير يشكل تهديدا جديا لجميع الدول الأعضاء في إكواس.

-0- بانا/سا/س ج/29 أغسطس 2012

29 août 2012 21:15:33




xhtml CSS