وكالة أنباء عموم أفريقيا

انتهاء اجتماعات جنيف دون التوقيع على وثيقة دستورية للانتخابات، يزيد من عمق الأزمة الليبية


طرابلس-ليبيا(بانا)-  سيؤدي عدم توقيع رئيس مجلس النواب (البرلمان) عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة (أعلى هيئة استشارية)، خالد المشري، اليوم الخميس في جنيف، على الوثيقة الدستورية  اللازمة لفتح الطريق أمام تنظيم الانتخابات التشريعية والرئاسية على أساس إطار قانوني في ليبيا، إلى تعميق حالة الانسداد في البلاد، وتبدد الآمال في دفع سريع بالعملية السياسية للوصول إلى مخرج من الأزمة، فيما ستبقى كل التحديات التي يتعين رفعها في سياق استمرار مشكلة السلطة التنفيذية مع وجود حكومتين متنازعتين، قائمة
اذا كنت مشتركا انضم الى الموقع والا فاشترك
البريد الإلكتروني :
كلمة المرور: