يونيسيف يأسف لحالة النظام الصحي الغيني

كوناكري-غينيا(بانا) - دعا المدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للطفولة في غرب ووسط إفريقيا جيانفرانكو روتيغليالو مساء اليوم الأربعاء إلى إصلاح نظام الصحة و"صياغته بشكل جيد" وتنفيذه في غينيا حتى يتسنى تحقيق النتائج المرجوة التي من شأنها تقليص وفيات الأطفال والشباب في البلاد.

وخلال لقاء مع الصحافة في ختام زيارة دامت ثلاثة أيام التقى فيها مع الرئيس الغيني ألفا كوندي ذكّر المدير الإقليمي لليونيسيف بالجهود التي تبذلها وكالات الأمم المتحدة المتخصصة لدعم قطاع الصحة في غينيا.

وأكد أن الرضاعة الطبيعية المبكرة والحصرية قد تساعد في تفادي 13 في المائة من وفيات الأطفال كما أن التلقيح والتطعيم بفيتامين أ قد ينقذان 12 في المائة من الأطفال الصغار بينما قد يقلص غسل اليدين الإصابات ب30 في المائة.

وأبدى روتغليالو أسفه لتراجع نظام الصحة الغيني الناجم في نظره عن التدهور الشامل لخدماته خلال العقد الأخير بعد أن كان نموذجا خلال الثمانينيات من القرن الماضي.

وختم قائلا "إن نظام الصحة مشلول حاليا في غينيا ويسوء الوضع أكثر في المناطق الريفية التي تشهد نسبة مرتفعة من وفيات المواليد والأطفال الصغار.

-0- بانا/أ س/ت ب/س ج/10 أغسطس 2011

10 أغسطس 2011 21:23:27




xhtml CSS