يار أدوا وبوش يبحثان أزمة دارفور

أبوجا-نيجيريا(بانا) -- يبحث الرئيس النيجيرى اومارو يار أدوا الذي سيزور الولايات المتحدة خلال هذا الأسبوع لإجراء مباحثات مع الرئيس الأمريكي عددا من القضايا من بينها إيجاد حل سريع للأزمة في إقليم دارفور بغرب .
السودان وقال الرئيس يار أدوا خلال اجتماع ثنائي مع الرئيس السوداني عمر البشير على هامش القمة الأفريقية الأوروبية التي عقدت مؤخرا فى لشبونه إن الاجتماع مع الرئيس بوش سيمكن البلدان من التوصل إلى تفاهم حول .
أفضل السبل لإستعادة السلام في الإقليم وذكر بيان أصدره المقر الرئاسي النيجيرى في أبوجا أمس أن الرئيس السوداني البشير قدم الشكر للرئيس يار أدوا للدور الريادى لنيجيريا في تأكيد تسريع نشر القوات المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم .
المتحدة في دارفور وقال الرئيس البشير إن التحديات الحالية في الإقليم تشمل توفير التمويل للقوات المشتركة ومدى استعداد الدول الأفريقية لمواجهة التحدي ومشاكل الدعم .
اللوجستي المتعلقة بنشر القوات وأكد الرئيس يار أدوا الذي دعا الرئيس البشير إلى خلق البيئة المناسبة لإيجاد حل سياسي للأزمة أنه سينقل إهتمامات الرئيس السوداني إلى الرئيس الأمريكي .
خلال اجتماعمها في واشنطن هذا الأسبوع وقال الرئيس النيجيرى إنه سيسعي للاجتماع بالأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لبحث كيفية التعامل مع المشاكل الحالية التي تعيق إحراز تقدم في أزمة .
إقليم دارفور وأبلغ الرئيس يار أدوا الرئيس السوداني بأنه سيطلب من الجنرال النيجيرى مارتن لوثر اغواي قائد قوات حفظ السلام في دارفور لمرافقته إلى واشنطن للاجتماع مع الأمين العام للأمم المتحدة حتى يتم التعامل مع القضايا الفنية التي تقف أمام نشر .
القوات في دارفور وأجرى الرئيس النيجيرى مباحثات في لشبونة أيضا مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس رودريغو زاباتيرو والرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة ورئيس جنوب أفريقيا .
ثابو مبيكي ودعا الرئيس النيجيرى خلال إجتماعه مع رئيس الوزراء الإسباني إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين نيجيريا وإسبانيا مضيفا أنه لم تكن هناك فترة أفضل .
من الوقت الحالي لتنفيذ إستثمارات في نيجيريا واضاف الرئيس يار أدوا أن "نيجيريا وضعت كل التشريعات الضرورية لتشجيع المستثمرين وخاصة من أوروبا للإستفادة من الفرص القائمة في نيجيريا لتحقيق الفوائد المشتركة".
0 واقترح الرئيس يار أدوا خلال إجتماعه بالرئيس الجزائرى عبدالعزيز بوتفليقة تشكيل لجنة مشتركة بين البلدين لبحث إمكانية تعزيز نقل الغاز في خليج غينيا .
عبر إنشاء خط أنابيب للغاز عبر الأطلسي يذكر أن الرئيس الجزائري بوتفليقة وافق فورا على .
هذا الاقتراح يشار إلى أن الرئيس النيجيرى الذي يتوقع أن يكون قد عاد إلي بلاده أمس الأحد كان قد تحدث في وقت سابق .
عن كيفية قيام أوروبا بإنشاء شراكة مع أفريقيا وأجرى الرئيس يار أدوا كذلك مباحثات ثنائية مع رئيس الوزراء الهولندى جون بيتر بالكينيدى الذي تعهد ببذل الجهود حتى تقوم السلطات النيجيرية بتجديد الاتفاقية مع شركة شل والسماح لها بإستئناف عملياتها فى منطقة "أوغونيلاند".
0

10 ديسمبر 2007 11:49:00




xhtml CSS