وكالة من الأمم المتحدة تكرم شخصيات فاعلة في مجال محاربة الإيدز

دكار-السنغال(بانا) - سيوزع برنامج الأمم المتحدة لمحاربة الإيدز مساء اليوم الأربعاء في دكار بالسنغال، جوائز على شخصيات إفريقية ومن المهجر تقديرا لمجهودهم في محاربة الإيدز.

وسيجري تقديم الجوائز خلال حفل منظم في إطار القمة الإفريقية الرابعة للشباب القياديين التابعة للأمم المتحدة التي تجري أشغالها منذ الاثنين في العاصمة السنغالية مدة خمسة أيام.

ويتعلق الأمر بكل من رئيسة ليبيريا، إلين جونسون-سيرليف والسيدة الأولى في جنوب إفريقيا، توبيكا زوما ونظيرتها من نيجيريا، باسيانس جوناثان ورئيس اتحاد الكاريبي وأمريكا الوسطى لكرة القدم (كونكاف)، جيفري ويب والموسيقار السنغالي المشهور عالميا، بابا مال الذي عُين منذ 2012، سفيرا للنيات الحسنة من طرف برنامج الأمم المتحدة لمحاربة الإيدز.

وقال المستشار الرئيسي للمدير التنفيذي للبرنامج، جبريل ديالو، لوكالة بانابريس، "إن هؤلاء الأشخاص أدوا عملا استثنائيا في محاربة الإيدز وبرهنوا على روح قيادية متميزة وبذلوا جهودا في استخدام الوسائل اللازمة لترقية حملة حماية الهدف".

ولم تحضر رئيسة ليبيريا ولا السيدتان الأوليان في جنوب إفريقيا ونيجيريا إلى دكار لكن جوائزهن سيتم تسليمها لممثليهن.

وأوضح ديالو أن "الموسيقار السنغالي ناضل مبكرا في مجال محاربة الإيدز من خلال أغانيه منذ عقدين من الزمن ويقوم بعمل جبار في مجتمعه وبلاده وعبر العالم" مؤكدا أن هذه الأسباب هي التي دفعت المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة بمحاربة الإيدز إلى تعيين بابا مال سفيرا للنيات الحسنة بمناسبة ألعاب لندن الأولمبية في 2012.

وأضاف أن مال أسس تجمعا للفنانين الشباب السنغاليين للقيام بأعمال حملة "حماية الهدف".

وترمي حملة "حماية الهدف" إلى توعية الشباب حول فيروس الإيدز وتعبئتهم بقصد المشاركة بنشاط في الوقاية من فيروس الإيدز عبر إبراز قيمة كرة القدم والثقافة في التغيير الاجتماعي.

وحسب القائمين عليها، فإن الحملة ستُطلق يوم 13 يونيو 2014 في البرازيل بمناسبة كأس العالم لكرة القدم.

وتبقى غايتها القصوى "ثلاثة أصفار" صفر إصابة وصفر تمييز وصفر وفاة مرتبطة بالإيدز.

-0- بانا/أ أ/س ج/15 يناير 2014

15 يناير 2014 19:33:38




xhtml CSS