وفاة حاج مالي في حادثة سقوط رافعة بالحرم المكي

باماكو-مالي(بانا) - لقي الداعية المالي المعروف، الحاج عيسى ساكو الملقب كاراموكو بيفو (43 سنة) حتفه، الجمعة الماضي، جراء سقوط رافعة في المسجد الحرام بمكة المكرمة، حسب ما علمت وكالة بانابرس، اليوم الثلاثاء، لدى وزارة الشؤون الدينية المالية.

وقالت السلطات السعودية إن هذه الرافعة كانت تشارك في الأشغال الكبرى الجارية في الحرم المكي قبل أن تسقط تحت ضغط العواصف العاتية، وهو ما تسبب في مقتل نحو 107 شخص وإصابة أكثر من 200 بجروح.

وتم التعرف على جثمان هذا الحاج المالي، الأحد الماضي، خلال تحقيق أجرته السلطات السعودية في مستشفيات مكة وغرف الموتى.

وقال مدير وكالة السفريات "المدينة"، الإمام أحمدو، إن الفقيد تعود أن يمكث ثلاثة أيام في خلوة عندما يصل إلى مكة كل سنة. ولذلك فإن عمال الوكالة ظنوا في بادئ الأمر، أن الداعية في خلوته الروحية. لكنهم بدأوا يقلقون من غياب الحاج عيسى بعد ثلاثة أيام من الحادثة.

وكان الداعية عيسى ساكو يشرف على محطة إذاعية تبث على "أف أم" وكان يقدم فيها دروسا ومواعظ تحظى بمتابعة واسعة داخل مالي وخارجها.

ومنذ أربع سنوات دأب الداعية المالي الكبير على مرافقة حجاج هذه الوكالة إلى مكة المكرمة.

-0- بانا/غ ت/س ج/15 سبتمبر 2015

15 سبتمبر 2015 17:45:45




xhtml CSS