وزير جنوب إفريقي يشيد بمبادرة الناشطين السابقين ضد العنصرية

كيب تاون-جنوب إفريقيا(بانا) --أشاد وزير المالية الجنوب إفريقي تريفور مانويل بالمبادرة التي تقوم بها مجموعة من الناشطين السابقين من منطقة ماننبيرغ في كيب تاون من أجل ضمان عدم لجوء الأطفال للأعمال الوضيعة وعدم .
عيشهم حياة هامشية وقال مانويل في حديث في المركز المدني في كيب تاون حيث قدم صندوق ماننبيرغ لتطوير التعليم منح مالية لخمسة تلاميذ من مدرسة عليا في ماننبيرغ إن نجاح أية ديمقراطية .
سيتم الحكم عليه من خلال قدرتها على خلق فرص للتغيير وقد أنشأت مجموعة من المهنيين في ماننبورغ صندوق تطوير التعليم في المدينة.
وتضم المجموعة الأشخاص الذين حصلوا على تعليمهم في المنطقة ومن ضمنهم معلمون وموظفون ورجال اعمال.
ويقوم اعضاء المجموعة بتخصيص نسبة شهرية من .
مرتباتهم للصندوق وأوضح وزير المالية أن عمل هذه المجموعة يتركز حول كيف يمكن إستخدام الديمقراطية للتأثير إيجابيا في حياة .
المواطنين العاديين وأعاد مانويل للأذهان أن الكثيرين كانوا يشككون في نجاحه كطفل من حي فقير عندما عينه الرئيس السابق نيلسون .
مانديلا وزيرأ للمالية قبل 10 سنوات وقال مانويل "يجب أن نظهر للعالم أنه يمكننا تحقيق النجاح وبصورة جيدة.
إننا لن نتجه لنكون عمالا لقطع حطب الوقود وغيرها من الاعمال الوضيعة".
0 واضاف أن ما يقوم به الصندوق يمثل إستيقاظا لتحمل .
المسؤولية ولا يجب السماح بفشل حملة الصندوق ومن جهته قال ماريو وانزا رئيس الصندوق أن الناشطين .
ضد العنصرية في ماننبورغ تفرقت بهم السبل بعد سنة 1994 .
وأضاف "إننا ظلننا مع بعضنا ولكن ليس كناشطين وإعتقدنا أن الحياة ستكون وردية.
وتحدثنا عبر سنوات عن حاجة للقيام بعمل مشترك في ماننبرغ".
0 وأوضح أن فكرة الصندوق تعود جذروها إلي ثلاث سنوات .
مضت عندما بدأ اعضاء المجموعة إيداع أموال في حساب مصرفي وأشار إلي أن مقتل شاب هذه السنة أمام مدرسة في ماننبيرغ .
فرض قيام مبادرة ماننبورغ متعددة القطاعات يذكر أن ماننبيرغ هي إحدى ضواحي كيب تاون وأنشاها ما يسمي بالملونين في الستينيات بعد أن حددت الحكومة .
العنصرية أفضل مناطق المدينة لما يسمي بالبيض فقط

21 نوفمبر 2005 13:02:00




xhtml CSS