وزير الصحة يفتتح المعمل المرجعى للإيدز

لاغوس- نيجيريا(بانا) -- تلقت حملة نيجيريا لمكافحة الإيدز دعما جديدا يوم السبت بإفتتاح وزير الصحة ألفونسو نوسو لأول معمل .
مرجعى للإيدز فى البلاد بلاغوس وقال نوسو إن إنشاء المعمل فى المعهد النيجيرى للبحوث الطبية يعتبر " حدثا مميزا".
كما أشاد الوزير النيجيرى بمؤسسة فورد على المنحة التى قدمتها للبلاد البالغ قدرها 60 مليون نايرا .
ووعد بإستخدامها إستخداما جيدا ووصف الوزير النيجيرى الإيدز الذى أصاب حوالى 2,6 مليون مواطنا نيجيريا بأنه "مشكلة كبيرة بالنسبة لأى مواطن نيجيرى".
وأضاف بالقول "إن أيا منا يجب أن يقوم بعمل فردى لضمان التوعية بأن الإيدز يمثل مشكلة حقيقية فى البلاد ".
0 وأشار الوزير النيجيرى الى أن أى وباء ينتشر عن طريق الجنس "يعتبر وباء خطيرا لأنه يتم خلف الابواب المغلقة".
وقال "إن مثل هذا الوباء ينتشر فى أى مجتمع يدخله.
وأن الخيار الوحيد المتاح هو منع إنتشاره".
0 وقال مدير معهد البحوث الطبية أونى إديجبى أن للمعمل قدرة على مراقبة وتقييم الاستجابة للعلاج بأدوية ريتروفيرال المضادة .
وبالأدوية التقليدية الأخرى وأضاف مدير المعهد أنه يمكن تجربة إستخدام الأدوية التقليدية الجديدة للإيدز فى المعمل.
وقال إن البلاد أصبح لها أخيرا مركزا له القدرة على تقدير حجم الفيروس.
وأنه لم تعد هناك حاجة بعد الآن .
لإرسال عينات من المرضى النيجيريين للمعامل الخارجية للإختبار من جانبه قال مدير البرامج لمؤسسة فورد بغرب إفريقيا توندى أوهونسى أن المعمل أنشىء للعمل كوسيط محايد وشبه رسمى لتقييم مزاعم العلاج الى جانب تقديم الموارد لمقدمي الرعاية الصحية خاصة .
الإدارة الطبية للإيدز وأضاف "أن المعمل سيعمل كمصدر للمعلومات لمساعدة صانعى السياسة فى إعداد الاستراتيجيات الهادفة الى الوقاية من المرض والسيطرة على إنتشاره".
0

22 يوليو 2001 20:20:00




xhtml CSS