وزير التعاون البلجيكي يجتمع مع دبلوماسيين من الدول المتضررة من الإيبولا

بروكسل-بلجيكا(بانا) - استقبل وزير التعاون ودعم التنمية البلجيكي، أليكساندر دوكرو، أمس الثلاثاء في مكتبه ببروكسل، دبلوماسيين من سيراليون وليبيريا وغينيا لإطلاعهم على التدابير التي اتخذتها بلجيكا لمحاربة وباء الإيبولا والتي سيُخصص لها القسط الأكبر من ميزانية قطاعه، حسب بيان رسمي.

وقال الوزير إن الأولوية بالنسبة لبلجيكا هي تخفيض عدد حالات الإصابة بالفيروس الفتاك والتفكير في وسائل لتعزيز قدرات التكيف للبلدان المتضررة، حيث أن الهدف يبقى مساعدة هذه الدول في مرحلة لاحقة، على إعادة بناء أنظمتها للعلاجات الصحية وتعزيزها.

وأبرز أهمية استمرار رحلات شركة النقل الجوي البلجيكية (بروسل أيرلاينس) إلى هذه البلدان حتى لا تنقطع عن باقي العالم، مشيرا غلى أن وقفها سيؤثر "بشدة" على المساعدات لأن عشرات الأطنان من المعدات والتجهيزات تُرسل أسبوعيا عن طريق الجو كما يتوجه مئات الأطباء من أوروبا إلى غرب إفريقيا، علما أن الشركة البلجيكية هي الناقل الأوربي الوحيد الذي ما زال يسير رحلات إلى هذه الدول من غرب إفريقيا.

-0- بانا/أ ك/س ج/26 نوفمبر 2014

26 نوفمبر 2014 16:46:04




xhtml CSS