وزراء 170 بلداً يتعهدون بالتصدي لسوء التغذية في العالم

تونس العاصمة - تونس (بانا) - تبنى 170 بلداً عدداً من الإلتزامات الملموسة باعتماد جملة من التوصيات في مجالي السياسات والإستثمارات تهدف إلى ضمان حصول الجميع على وجبات صحية وأكثر استدامة، في مسعى جماعي نحو القضاء على سوء التغذية في جميع أنحاء العالم.

جاءت هذه الخطوة لدى افتتاح المؤتمر الدولي الثاني المعني بالتغذية، الأربعاء، في العاصمة الإيطالية والذي نظِّم شراكةً بين منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية.

وتبنّى الوزراء وكبار المسؤولين المكلفين بقطاعات الصحة والغذاء والزراعة وغيرها من جوانب التغذية، إعلان روما بشأن التغذية الذي يكرّس حق كل إنسان في الحصول على غذاء مأمون، وكاف، كما يُلزم الحكومات بالعمل على مكافحة سوء التغذية بجميع أشكالها بما في ذلك الجوع ونقص المغذيات الدقيقة .

وأكد المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة" جوزيه غرازيانو دا سيلفا" "أننا نمتلك كل المعارف والخبرات والموارد التي نحتاجها للتغلب على جميع أشكال سوء التغذية".

وشدد على ضرورة أن تقود الحكومات عملية النهوض بالتغذية، مشيرا إلى أن الجهود المبذولة لدفع التغذية العالمية قدماً يجب أن "تأتي ثمرة لعمل مشترك، وبمشاركة منظمات المجتمع المدني، والقطاع الخاص".

من جانبها، أكدت المدير العام لمنظمة الصحة العالمية "مارغريت تشان" أن جزءً من العالم" لا يملك إلا النزر اليسير من الغذاء، مما يترك الملايين عُرضة للهلاك أو الأمراض الناجمة عن قصور المغذيات، بينما يعاني جزء آخر من التخمة، بما يترتب عليها من بدانة وسمنة واسعة الإنتشار تُقلّص توقعات الأعمار وتدفع بتكاليف الرعاية الصحية إلى آفاق خرافية".

وفي السياق ذاته، أوضحت منظمة" فاو" أن هنالك أكثر من ملياري نسمة يعانون قصور المغذيات الدقيقة، أو ما يعرف بتسمية "الجوع المستتر" نظراً إلى عدم كفاية الفيتامينات والمعادن التي يتحصلون عليها، في الوقت الذي ينموعبء البدانة بمعدل متسارع، إذ يوجد نحو نصف مليار فرد يعانون من السمنة ، بينهم 42 مليون طفل دون سن الخامسة يعانون فعلياً من فرط الوزن.

وأوصت البلدان المشاركة في المؤتمر الدولي الثاني للتغذية بأن تصادق الجمعية العامة للأمم المتحدة على إعلان روما وإطار العمل، والنظر في المقترح الذي أطلقه إعلان روما حول تسمية عقد زمني مقبل للعمل في خدمة قضايا التغذية للفترة 2016-2025.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 20 نوفمبر 2014

20 نوفمبر 2014 15:06:33




xhtml CSS