وزراء الطيران المدني في "سياك" يعقدون اجتماعا في برازافيل

برازافيل-الكونغو(بانا) - أعلنت الإذاعة العامة للكونغو أن الوزير الأول الكونغولي كليمونت موامبا افتتح الجمعة في برازافيل أعمال اجتماع لوزراء الطيران المدني في المجموعة الاقتصادية لدول وسط إفريقيا (سياك) بهدف إنشاء أكاديمية إقليمية للطيران المدني في إقليم وسط إفريقيا.

وصرح موامبا أن "الأكاديمية الوطنية للطيران المدني ستسمح لنشاط النقل الجوي في وسط إفريقيا بالتزود بما يكفي من كوادر يتمتعون بكفاءات مؤكدة ومناسبة لتغطية احتياجات النقل الجوي لعصرنا"، ملاحظا أن الأكاديمية تم إنجازها في إطار مشروع لدعم تعزيز القدرات المؤسسية "لسياك" من قبل الصندوق الإفريقي للتنمية.

وقال رئيس الحكومة الكونغولية "يكمن أحد التحديات الرئيسية أمام تنفيذ المعايير الدولية بدولنا في تدريب وتأهيل كوادر الطيران المدني للقيام بمهامهم المتمثلة في الأشراف على النقل الجوي. لا يجب إغفال مستغلي ومزودي الخدمات الذين يحتاجون إلى تدريب متواصل لعامليهم الفنيين".

وأعرب الوزير الأول في هذا الإطار عن أمله في تكثيف النقل الجوي لوسط إفريقيا وضمان عمله في فضاء جوي آمن، بما يخدم أكبر عدد من مواطني الإقليم بتكاليف في متناول قدرتهم.

من جانبها، اغتنمت مساعدة أمين عام "سياك" ماري تيريز شانتال مفولا هذه الفرصة لتوجيه نداء إلى مانحي الأموال الدوليين من أجل الاستثمار في تدريب الكوادر عبر أكاديمية الطيران المدني التي ستقام قريبا في أحد بلدان "سياك".

وعلاوة على تبني تقرير دراسة الجدوى الاقتصادية وإقامة أكاديمية إقليمية للطيران المدني في إفريقيا، من المقرر أن يصادق الوزراء المكلفون بالطيران المدني كذلك على خطة العمل الإقليمية للحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الصادرة عن الطيران الدولي في وسط إفريقي وإعلان برازافيل حول تنفيذ برنامج تكثيف المسافرين للمنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) بالدول الأعضاء في "سياك".

وستسمح كل هذه الوثائق لدول وسط إفريقيا بالاستجابة للمتطلبات الدولية حول المسائل المتعلقة بالبيئة وتسهيل الطيران المدني وسلامته.

-0- بانا/م ب/ع ه/ 07 مارس 2018  

07 april 2018 11:42:51




xhtml CSS