واشنطن ترفض منح تأشيرة الدخول للرئيس الصومالي السابق شيخ محمود

موقديشيو-الصومال(بانا) - منع الرئيس الصومالي السابق حسن شيخ محمود من دخول الولايات المتحدة بموجب حظر السفر الذي أقره الرئيس دونالد ترامب على ست دول ذات أغلبية مسلمة ، حسبما أفادت خدمة غاروي أونلاين الإخبارية المحلية اليوم الاثنين.

وقالت القنصلية الأمريكية في العاصمة الصومالية ، وفقا للمصادر ، إن الصومال هو واحد من الدول الإسلامية المدرجة في حظر السفر الذي منع مواطنيها من دخول الولايات المتحدة منذ العام الماضي.

ودعي محمود إلى مؤتمر التنمية الأفريقية في جامعة هارفارد لإلقاء خطاب حول "الصومال في مفترق الطرق : الفرص والتحديات بعد الحرب الأهلية" المزمع عقده في 27 مارس.

وأكد المنظـمون رفض منح التأشيرة إلى الزعيم الصومالي السابق وأعلن إلغاء الحدث على موقعه الإلكتروني اليوم الاثنين قائلا " نأسف لرفض منح التأشيرة لحسن شيخ محمود من القنصلية الأمريكية في الصومال بموجب الأمر التنفيذي 13769 لحماية البلاد من دخول الإرهابيين الأجانب إلى الولايات المتحدة".

وشغل محمود منصب الرئيس الثامن للصومال من سبتمبر 2012 حتى فبراير 2017 وهو ناشط مدني وسياسي وعمل في السابق أستاذا جامعيا وعميدا.

وفي العام 2013  تم تعيينه في قائمة "تايم 100"  والتي تضم أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم باعتباره بذل جهودا كبيرة للنهوض بالمصالحة الوطنية وإصلاح القطاع الاجتماعي الاقتصادي والأمني ​​في الصومال.

-0- بانا/ع ط/ 26 مارس 2018

26 مارس 2018 09:54:02




xhtml CSS