نيجيريا توافق على صيغة الإتحاد الإفريقى المساهمة بنسبة 5ر0 من الميزانيات

الوطنية أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- قال الرئيس النيجيرى اولوسيغون أوباسانغو فى أديس أبابا اليوم الخميس إن المشاريع المدرجة فى خطة عمل مفوضية الإتحاد الإفريقى للفترة من 2004 إلى 2007 قد يتم تنفيذها إذا ساهمت الدول الأعضاء ال 53 فى الإتحاد الإفريقى بنسبة 5ر0 من .
عائداتها السنوية فى ميزانية المنظمة القارية وقال الرئيس النيجيرى اوباسانغو فى تصريح للصحفيين فى أديس أبابا فى ختام الجلسة العادية الثالثة لقمة الإتحاد الإفريقى " سنتمكن من تمويل كل المشاريع إذا ساهم كل منا بنسبة 5ر0 فى المائة من مجموع العائدات السنوية لبلداننا فى ميزانية الإتحاد الإفريقى".
0 وذكر الرئيس الجديدة للدورة الحالية للإتحاد الإفريقى أنه بالرغم من زيادة مساعدات التنمية العامة من 16 بليون دولار أمريكى إلى 20 بليون دولار إلا أن هذا الرقم يعد ضئيلا بالنسبة لمتطلبات التنمية للدول .
الإفريقية التى تقدر ب 64 بليون دولار أمريكى وأكد الرئيس النيجيرى على حاجة الدول الأعضاء فى الإتحاد الإفريقى لتقديم موارد إضافية للإتحاد الإفريقى يتم حشدها بسبل مختلفة بما فيها قيام الإتحاد الأوروبى بتخفيض الدعم المالى لمزارعيه والإلغاء الكامل .
أو الجزئى للديون المترتبة على إفريقيا وأضاف الرئيس النيجيرى أولوسيغون اوباسانغو أن حوالى 95 بليون دولار أمريكى فى شكل موارد إضافية قد يتم توفيرها فى حالة موافقة الإتحاد الأوروبى على تخفيض نسبة 25 فى المائة من المبلغ المقدر ب 1 بليون دولار يقدمه كدعم للمزارعين فى دوله يوميا -وتم تحويله .
إلى القارة الإفريقية وقال الرئيس النيجيرى الذى أورد مثلا بنجيريا إن حكومته تنفق ما بين 5ر1 بليون و2 بليون دولار أمريكى .
سنويا لتسديد مستحقات الديون وأضاف الرئيس الجديد للإتحاد الإفريقى أن "هذا المبلغ الكبير الذى ننفقه على الديون إذا توفر لدينا يمكننا من عمل الكثير من الأشياء خاصة فى مجالات التعليم والصحة " مضيفا أن الأمن والإستقرار يظلان .
يحظيان بالأولوية فى إفريقيا وتابع الرئيس النيجيرى "سنظل نواجه العديد من المشاكل فيما يتعلق بتنفيذ مشاريع التنمية طالما إستمرت مشاكل الأمن والسلام تواجه إفريقيا".
0

08 يوليو 2004 17:24:00




xhtml CSS