نقابيو شركة الطيران السنغالية يرفضون إحالة عمال للبطالة الفنية

دكار-السنغال(بانا) - ندد منسق هيئة مندوبي عمال شركة الخطوط الجوية السنغالية "سنغال إيرلاينز" مصطفى دياخاتي اليوم الإثنين في دكار بقرار الإدارة العامة إحالة عدد هام من العمال إلى البطالة الفنية بسبب الصعوبات الفنية التي تواجهها الشركة الجوية منذ عدة سنوات.

وصرح دياخاتي في مؤتمر صحفي أن "أكثر من 70 شخصا معنيون بهذا الإجراء. ونقدم مهلة 48 ساعة لسحبه. فهو غير قانوني".

واتهم المسؤول النقابي خلال جمعيتهم العامة الإدارة العامة بممارسة تصفية الحسابات من خلال قرارها الصادر الجمعة الماضية.

وقال "لقد أخذوا أصدقائهم وسرحوا الأشخاص المزعجين. ومن بين المندوبين العشرة هناك سبعة في قائمة الأشخاص المحالين إلى العطل الفني عن العمل".

وأوضح القيادي النقابي أن مفتشية العمل كانت قد طلبت من الإدارة العامة لشركة الطيران السنغالية تأجيل تنفيذ هذا القرار "في انتظار مناقشة المدة ودفع مستحقات الأشخاص الذين سيحالون إلى العطل الفني عن العمل".

واعتبر دياخاتي أنه "ليس هناك ما يمكنه تبرير هذا القرار. فقد كنا في مفاوضات مع المديرية العامة التي استدعتنا لاجتماع توضيحي. وقد كانت هناك قنوات قابلة للاستكشاف قبل اتخاذ أي قرار".

وأشار النقابيون إلى أن العمال الذين سيحالون إلى العطل الفني عن العمل لمدة شهرين لن يتلقوا سوى 25 في المائة من مرتباتهم بينما تدين لهم الشركة بأربعة أشهر من المرتبات المتأخرة".

ولاحظوا أن الوضع المالية للشركة الجوية يعود إلى الإدارة السيئة من جانب الإدارة العامة.

وأكد دياخاتي أن "المدير العام استأجر طائرة من يناير إلى مايو (من العام الجاري) مقابل 300 مليون فرنك إفريقي شهريا. وفي نهاية الأمر لم تقدم لنا الطائرة الشيء الكثير لأنها أصبحت مسمرة في الأرض. وقد دفعنا الملايين لوضع لوحة ترقيم الطائرة بينما كانت رابضة في الأرض" مضيفا أن الشركة تكبدت تكاليف إجمالية مقدرة "بحوالي ملياري فرنك إفريقي".

-0- بانا/أ س/ع ه/ 29 يونيو 2015

29 يونيو 2015 23:08:04




xhtml CSS