نقابة مدرسي التعليم العالي تطالب بالإفراج عن أربعة مدرسين معتقلين

برازافيل-الكونغو(بانا) - دعت نقابة مدرسي التعليم العالي في جامعة ماريان نغوابي بالكونغو، اليوم الثلاثاء في برازايل، للإفراج عن أربعة من أعضائها في غضون 72 ساعة، بعد توقيفهم في 5 يونيو، في أعقاب إلغاء البكالوريا دورة يونيو 2015، من طرف الحكومة بسبب أعمال غش واسعة، حسب بيان صادر في العاصمة الكونغولية.

وقالت النقابة في بيانها "إننا نطالب بإخلاء سبيل المدرسين الأربعة بجامعة ماريان نغوابي في غضون 72 ساعة. وفي حال انقضاء المهلة، سيعلق جميع مدرسي الجامعة المدعوين لتنظيم دورة الاستبدال للبكالوريا العامة المقررة يوم 7 يوليو، مشاركتهم في هذه الدورة".

واستنكر البيان "حرمان أعضاء الفريق التربوي وهم جميعا أكاديميون في مهمة للدولة، من حقوقهم وحرياتهم الاساسية منذ أكثر من أسبوعين".

واعتبرت النقابة أن اعتقال أعضاء الفريق التربوي "تعسفي وغير شرعي" لأن تقرير الشرطة لا يكشف أي ضلوع في تنظيم الغش واسع النطاق.

وبعد إلغاء امتحانات البكالوريا في 5 يونيو الجاري، في برازافيل وبوينت نوار ودوليسي، المدن الثلاث الكبرى في البلاد، نزل كثير من المترشحين إلى الشوارع للتعبير عن غضبهم. وتلا ذلك نهب محلات تجارية وأعمال تخريب في الطرق العمومية.

-0- بانا/م ب/س ج/23 يونيو 2015

23 يونيو 2015 23:20:49




xhtml CSS