نقابة الصحفيين بتونس ترفض قرار وزير الداخلية بحجب صحيفة عن الصدور

تونس العاصمة-تونس(بانا) -عبرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين عن رفضها قرارَ وزير الداخلية بتحجير صدور جريدة "الثورة نيوز".

واعتبرت النقابة في بيان لها اليوم السبت، هذا القرار سابقة خطيرة قد تفتح المجال لوزارة الداخلية للتدخل في الشأن الإعلامي وترهيب الصحفيين والسطو على صلاحيات القضاء في الصدد.

وأضافت أن التحجج بمحاربة الإرهاب والفساد للعودة إلى تقاليد الحجب والتحكم، لن يعالج هذه الظواهر بل سيؤدي إلى خلق مؤسسات إعلامية قائمة على فكرة الولاء والبروباغندا للأحزاب الحاكمة والمال الفاسد.

وكانت قوات من الشرطة التونسية بزي مدني، قد قامت،أمس الأول الخميس بمحاصرة مطبعة بالعاصمة، وصادرت كل نسخ العدد 221 ليوم الجمعة 07 أبريل، من جريدة"الثورة نيوز"، ثم طلبت من مدير المطبعة الإلتزام بعدم طباعة الصحيفة.

وتعليقا على هذه الحادثة الخطيرة، أصدرت هيئة تحرير الجريدة، بيانا، اعتبرت فيه مصادرة الصحيفة الأسبوعية"الثورة نيوز"خرقا فاضحا للدستور في فصله 31 الذي يضمن حرية الرأي والفكر والتعبير والإعلام والنشر ويمنع ممارسة أية رقابة مسبقة على هذه الحريات.

وأوضحت أن هذه "الممارسات تذكّر بسياسات دولة الإستبداد والقمع والتخويف والتعذيب"،مؤكدة أن ذلك" يعدّ اعتداءً على حرية الصحافة والحق في التعبير، وتأسيسا لدولة الإستبداد الجديدة في دولة الباجي قائد السبسي".

-0- بانا/ي ي/ع د/08 أبريل2017

08 أبريل 2017 13:01:24




xhtml CSS