نشر بعثة "الكومنولث" لمراقبة الانتخابات في سيراليون

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - أفاد بيان تلقته وكالة بانا للصحافة اليوم الثلاثاء أن بعثة "الكومنولث" لمراقبة الانتخابات التي يقودها الرئيس الغاني السابق جون دراماني ماهاما انتشرت في مختلف مدن سيراليون، في آفاق الانتخابات العامة المقررة يوم 07 مارس الجاري.

وأجرت البعثة المكونة من 14 مراقبا انتخابيا قادمين من إفريقيا وآسيا والكاريبي وأوروبا والهادي والمتواجدة في سيراليون منذ 28 فبراير الجاري لقاءات استطلاعية مع ممثلي الأحزاب السياسية والمجتمع المدني وقوات الأمن ووسائل الإعلام، للوقوف على المناخ السائد قبل الانتخابات.

ولاحظ رئيس البعثة الانتخابية جون دراماني ماهاما أن واجبهم كمراقبين عن منظمة "الكومنولث" يتمثل في السهر بيقظة على ضمان إجراء الانتخابات وفق المعايير الديمقراطية، مثلما التزم بذلك المسؤولون السيراليونيون، وتقييم مدى مصداقية العملية الانتخابية برمتها.

وقال ماهاما "باعتبارنا أعضاء في أسرة الكومنولث، نأمل أن تقوم سيراليون بخطوة إضافية على درب تعزيز ديمقراطيتها"، مضيفا "تواجدنا هنا يبعث برسالة دعم إلى الشعب السيراليوني".

وتعد انتخابات 07 مارس العامة (الرئاسية والتشريعية والمحلية) الرابعة من نوعها منذ أن وضعت الحرب الأهلية أوزارها سنة 2002 .

ويخوض 16 مرشحا غمار الانتخابات الرئاسية، التي يحتاج فيها أي مرشح للحصول على 55 في المائة من الأصوات لإعلان فوزه من الجولة الأولى. وإذا لم يحصل أي مرشح على هذه النسبة، فسيلجأ المرشحان الأول والثاني إلى الجولة الثانية التي ستجرى بعد أسبوعين من إعلان النتائج.

كما انتشرت بعثات أخرى لمراقبة هذه الانتخابات الأولى من نوعها التي ينظمها السيراليونيون بأنفسهم بعد مغادرة بعثة الأمم المتحدة للبلاد سنة 2014 .

-0- بانا/ب ل/ع ه/ 06 مارس 2018

06 مارس 2018 13:19:04




xhtml CSS