نداء لليونيسيف من أجل إنقاذ ضحايا الفيضانات في بنين

كوتونو-بنين (بانا) --دعا الممثل المقيم لصندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (اليونيسيف) في بنين الدكتور سليمان ديالو إلى تعزيز جهود التعبئة من أجل إنقاذ ضحايا الفيضانات الأخيرة التي اجتاحت 51 منطقة من أصل .
77 من مناطق البلاد ولفت الدكتور ديالو في بيان صدر في كوتونو الإنتباه إلى الوضع الخطير الذي يؤثر على النساء والأطفال في المقام علاوة على تأثيره على المحاصيل .
الزراعية وبالتالي على الحصص الغذائية للسكان كما سلط الضوء على خطر عودة وتصاعد وتيرة الأمراض المنقولة عن طريق المياه بسبب نقص مياه الشرب .
والتلوث وقال السيد ديالو إنه من المتوقع وصول تمويل عاجل يصل إلى نحو7ر8 مليون دولار أمريكي لتأمين التدخلات ذات الصلة بإدارة الأزمة وإعادة التأهيل .
السكان المنكوبين من الفيضانات وقد توفي 43 شخصا في هذه الفيضانات التي ضربت بنين منذ شهر وأثرت كذلك على حياة أكثر من 360 ألف آخرين بينهم 186 ألف و500 إمرأة و64 ألف و500 طفل .
تقل أعمارهم عن خمس سنوات كما ألحقت هذه الفيضانات أضرارا ب 51 كومونة (منطقة) من أصل 77 في بنين وأدت إلى نزوح 500 ألف .
شخص في حين أصبح 98 ألف آخرين من دون مأوى وعلاوة على ذلك تم تدمير ما لا يقل عن 278 مدرسة تستقبل 60 ألف طفل ما أجبر الحكومة على نقل المدارس .
مؤقتا إلى أماكن آمنة مثل الكنائس أو مراكز الترفيه وقالت منظمة اليونيسيف إن الحاجيات العاجلة الفورية تتركز بشكل مباشر على توفير أماكن الإيواء الطارئة وتوفير المياه الصالحة للشرب والغذاء .
والتغذية والحصول على الخدمات الصحية وتتركز المساعدة التي توفرها منظومة الأمم المتحدة حتى الآن على توفير مياه الشرب والمواد الغذائية وحماية الثروة الحيوانية والوقاية من الأمراض مثل الإسهال وعودة أطفال المناطق المتضررة .
إلى المدارس وأشارت اليونيسيف التي تقود عمليات الإغاثة في مجالات المياه والنظافة والصرف الصحي والتغذية والتعليم إلى أنها قامت أيضا بتوفير المطهرات وخزانات المياه الصالحة للشرب وألواح المراحيض والوقود الخاص بالإنارة والطبخ والأغذية العلاجية وتجهيز مجموعات مدرسية حتى يستطيع أطفال المناطق .
المتضررة أن يعودوا إلى مقاعد الدراسة

20 أكتوبر 2010 13:14:00




xhtml CSS