نحو تشكيل منتدى وطني للأطفال في بورندي

بوجومبورا-بورندي(بانا) - ستكتمل العملية الديمقراطية لتشكيل المنتدى الوطني للأطفال الجمعة القادم بعد أن انطلقت الإثنين الماضي على مستوى محافظات البلاد السبع عشرة لانتخاب طفلين تتراوح أعمارهم بين 10 و16 سنة عن كل محافظة أي 34 طفلا سيشكلون هذه الهيئة التي ستدافع عن إحدى أكثر الفئات هشاشة في المجتمع، بحسب ما صرحت به مسؤولة الإعلام في المكتب المحلي لليونيسيف فليسيتي هاتونغيمانا اليوم الأربعاء لوكالة بانابريس.

وتستفيد هذه المبادرة من الدعم المالي والفني لصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) كما أنها تأتي لتجسيد المرسوم الرئاسي من 5 يونيو 2012 الذي ينص على أن الهيئة الجديدة من بين مهامها "منح الأطفال تربية مدنية في ممارسة الديمقراطية المباشرة والتشاركية وتعليمهم مناقشة القضايا الحساسة في هدوء ودون لجوء إلى العنف وتنمية مشاعر الأخوة الكونية غير المقيدة بعرق أو عنصر أو دين أن رتبة اجتماعية لديهم".

وسيتهم المنتدى كذلك بمشاكل الأطفال في بورندي الذين يعيش نحو 900 ألف طفل منهم -حسب إحصائيات اليونيسيف- في وضع هشاشة وفقر مدقع إثر غوائل الحرب الأهلية ووباء الإيدز.

وقد خلفت هاتان الآفتان مئات الآلاف من اليتامى وأطفال الشارع الذين يتسبب غياب رعايتهم في مشكلة انعدام الأمن في البلاد.

وما زال التأطير "السياسي" للأطفال ذوي الوضع الهش حتى الآن ضعيفا بينما تعج المدن الكبرى في البلاد بأطفال الشارع الذين يعيشون من السرقة والسطو ويستهلكون المواد المخدرة.

-0- بانا/ف ب/س ج/26 يونيو 2013

26 يونيو 2013 22:33:39




xhtml CSS