نحو إقامة كابل للألياف البصرية يربط الجزائر بنيجيريا

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - تفيد وثيقة حصلت وكالة بانا للصحافة على نسخة منها قبل بحثها على مستوى اللجنة التوجيهية لرؤساء دول وحكومات الشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا (نيباد) التي تعقد قمتها ال26 بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا أنه سيقام سنة 2014 كابل بري للألياف البصرية يبلغ طوله قرابة 4500 كلم بين الجزائر ونيجيريا مرورا على النيجر.

وذكرت الوثيقة أن المناقصات المتعلقة بلإقامة هذا الكابل الذي سيكلف قرابة 80 مليون دولار أمريكي سيتم إطلاقها في فبراير المقبل مشيرة إلى أن دراسات الإنعكاسات البيئية للمشروع على البلدان الثلاثة من المنتظر أن تكتمل في ديسمبر 2012 .

وأوضحت الوثيقة أن تمويل الجزء الجزائري الذي يبلغ طوله 2700 كلم ومقطع النيجر البالغ طوله 850 كلم متوفر بينما يشكل تمويل الجزء النيجيري موضع تعبئة لدى مانحي الأموال.

وأكدت الوثيقة أن "المشروع من المقرر أن يكتمل ويصبح عمليا إعتبارا من سنة 2014 . وقد وضعت الحكومة الجزائرية أمانة مكلفة بتنفيذ المشروع".

يشار إلى أن إقامة الكابل البري للألياف البصرية بين الجزائر ونيجيريا يعد أحد المشاريع الإقليمية السبعة للبنى التحتية المقررة في إطار المبادرة الرئاسية للإرتقاء بالبنى التحتية التي تديرها "نيباد" تحت إشراف الرئيس الجنوب إفريقي جاكوب زوما.

وتشكل إقامة البنى التحتية ولاسيما تلك الرابطة بين دول القارة إحدى السبل المقررة لتعزيز التجارة الإفريقية البينية الذي يمثل المحور الرئيسي للقمة ال18 للإتحاد الإفريقي.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 29 يناير 2012




29 يناير 2012 10:57:39




xhtml CSS