نحو إطلاع الرئيس الغامبي على تقدم الخطة الوطنية للتنمية

بانجول-غامبيا(بانا) - أعلن مكتب الرئاسة الغامبية أن الرئيس أداما بارو سيبدأ قريبا دورة التقييم المرحلية الأولى لخطة تنمية البلاد.

وصرحت آمي بوجانغ سيسوهو مديرة قسم الإعلام والعلاقات العامة بالرئاسة الغامبية أن الرئيس بارو سيجري بين 03 و13 أبريل المقبل محادثات مع مسؤولين رفيعي المستوى حول مستوى تقدم خطة التنمية الوطنية لغامبيا 2018 - 2021 .

وسيطلع الأمناء الدائمون ومسؤولو القطاعات ووزراؤهم الرئيس بارو على مستوى تنفيذ الخطة الوطنية للتنمية، منذ إطلاقها في يناير الماضي.

وستسمح هذه الجلسة كذلك باستعراض خطط الدورة الفصلية المقبلة الرامية جميعها إلى تحقيق الأهداف المضمنة في الخطة الوطنية للتنمية.

وتشكل مأسسة جلسات التقييم الدورية مع الرئيس بارو إحدى استراتيجيات مكتبه في دوره الذي يشمل الإشراف على تنفيذ وتنسيق الأنشطة القطاعية ودعمها.

وأوضحت بوجانغ سيسوهو أن التواصل الدوري مع مسؤولي القطاعات حول تنفيذ خططهم القطاعية المرتبطة بالخطة الوطنية للتنمية يؤمل منه أن يساهم في الارتقاء بإدارة فاعلة وفعالة لها.

ولاحظت بوجانغ سيسوهو أن "مكتب الرئيس انطلق في إصلاحات استراتيجية لأنظمته وعملياته من أجل تحسين المراقبة والتواصل الاستراتيجي، دعما للرئيس في تنفيذ برامجه الأولوية الرئيسية في إطار الخطة الوطنية للتنمية".

وكان الرئيس بارو قد أعلن خلال لقائه مع مسؤولين رفيعي المستوى في يناير الماضي عن تقييم مرحلي لتنفيذ الخطة الوطنية للتنمية، وطلب منهم بالتالي التواصل بشكل فاعل وفعال من أجل الاستجابة لاحتياجات الأمة.

من جهة أخرى، يتمثل هدف الخطة الوطنية للتنمية 2018 - 2021 في ضمان الحكم الرشيد والمساءلة والوئام الاجتماعي والمصالحة الوطنية.

وتهدف الخطة إلى تفعيل وتطوير الاقتصاد الغامبي، بما يخدم رفاهية جميع الغامبيين.

-0- بانا/م ج/ع ه/ 29 مارس 2018

29 مارس 2018 15:24:32




xhtml CSS