ناميبيا تواجه أسوأ موجة جفاف منذ عقود

نيويورك-الولايات المتحدة(بانا) - ذكر صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) الإثنين أنه بصدد تكثيف دعمه بما يشمل أنشطة توعية حول التغذية وإطعام الأطفال في ناميبيا التي تواجه حاليا أسوأ موجة جفاف تشهدها منذ عقود.

وأفاد مكتب إدارة الكوارث الناميبي أن كل المحافظات ال13 التي تضمها البلاد متضررة من الجفاف مع تسجيل نقص حاد من المياه سواء بالنسبة للبشر أو الحيوانات وعجز في الغذاء.

وكشف "اليونيسيف" في بيان تلقته وكالة بانا للصحافة في نيويورك أن حوالي 778 ألف ناميبي أي ما يمثل ثلث عدد السكان يواجهون انعداما إما حادا أو متوسطا للأمن الغذائي.

وأوضح البيان أن بعض الأسر اضطرت لبيع ممتلكات لها مثل الماشية والحد من الوجبات التي تتناولها يوميا والهجرة نحو المدن بحثا عن العمل.

وأشار إلى أن الحكومة الناميبية أعلنت في مايو الماضي حالة الطوارئ ورصدت حوالي 20 مليون دولار أمريكي لضمان الغذاء والمياه لصالح المتضررين.

ولاحظ "اليونيسيف" أن وكالات الإغاثة انضمت أيضا إلى جهود المساعدة إلا أن فجوات التمويل ما انفكت تتسع بسبب الزيادة المستمرة لعدد الأشخاص المتضررين.

ويحتاج "اليونيسيف" إلى 4ر7 مليون دولار أمريكي من أجل مساعدة حوالي 109 آلاف طفل دون سن الخامسة يواجهون خطر التعرض لسوء التغذية.

ونقل البيان عن ممثلة "اليونيسيف" في ناميبيا ميكائيلا ماركيس دي سوزا قولها "إن النساء والأطفال يحملون فعلا عبء الجفاف".

وقالت "علاوة على تقديم دعم للحكومة وشركاء رئيسيين مثل الصليب الأحمر الناميبي إننا نركز على ضمان استفادة الأهالي من خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة ومن توعية حول التغذية والإطعام المبكر للأطفال ومراقبة التوجه إلى المدارس".

كما لاحظ "اليونيسيف" أن الجفاف يتسبب في مفاقمة معدل التقزم (أحد أشكال سوء التغذية المزمنة) المرتفع أصلا.

وأضافت الوكالة الأممية أن "29 في المائة من الأطفال دون سن الخامسة في ناميبيا يعانون من التقزم. والكشف المبكر عن سوء التغذية كفيل في أغلب الأحيان بصنع الفارق بين الحياة والموت".

-0- بانا/أ أ/ع ه/ 13 أغسطس 2013

13 أغسطس 2013 10:04:01




xhtml CSS