نافع: الحركات المشاركة في مفاوضات سرت تطلب إستمرار المفاوضات لأسابيع

سرت-ليبيا(بانا) -- أعلن مساعد رئيس جمهورية السودان نافع علي نافع رئيس الوفد السوداني في المفاوضات النهائية حول السلام لإقليم دارفور الواقع بغر السودان أن الحركات السودانية المشاركة في المفاوضات النهائية الخاصة بالسلام في دارفور طلبت استمرار هذه .
المفاوضات من ثلاثة إلى أربعة أسابيع أخرى وقال نافع مساء أمس في سرت (وسط ليبيا) في تصريح للصحفيين إن عدة لقاءات تشاورية عقدت مع الوسطاء و ممثلي دول الجوار (ليبيا وتشاد وإريتريا ومصر) الذين قدموا لنا تقريراً عن لقائهم بوفد الحركات الموجودة هنا في سرت والتي طالبت فيه أن تستمر المشاورات من .
ثلاثة إلى أربع أسابيع أخرى وأشار المسؤول السوداني إلى أن فريق الوسطاء على اتصال مستمر مع الحركات المتمردة التي لم تأت إلى سرت والتي أكدت رغبتها في الإلتقاء وتحقيق السلام في أقليم دار فور وإلى أن هذه الحركات كبيرة ومؤثرة وهو أحد دواعي استمرار مرحلة التشاور هذه من 3 إلى 4 .
أسابيع أخرى يشار إلى أن المفاوضات حول السلام في دارفور بين الحكومة السودانية وحركات التمرد غير الموقعة على اتفاقية سلام أبوجا انطلقت يوم السبت 27 أكتوبر 2007 في سرت بليبيا.
وقد تميزت الجلسة الإفتتاحية لهذه المفاوضات بمداخلة للقائد معمر القذافي قام خلالها بتحليل الوضع في إقليم دارفور المضطرب وكذلك بإعلان الحكومة السودانية من طرف واحد وقفا لإطلاق النار في .
جميع ولايات إقليم دارفور وبدأت المرحلة الثانية لهذه المفاوضات التي تحتضنها ليبيا برعاية من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي يوم الإثنين 29 أكتوبر في إطار جلسات .
تشاورية مغلقة

02 نوفمبر 2007 19:09:00




xhtml CSS