ناشطات ليبيات ينددن بقرار منع النساء من السفر دون محرم

طرابلس-ليبيا(بانا) - طالبت سيدات وناشطات ومثقفون الحاكم العسكري للمنطقة الممتدة من درنة شرقا إلى بن جواد غربا رئيس الأركان العامة اللواء عبدالرازق الناظوري بسحب قرار الحاكم العسكري رقم (6) لسنة 2017 والقاضي بمنع الليبيات من السفر إلى الخارج دون محرم، مشيرين إلى أن هذا القرار عديم الأثر القانوني، إذ أنه صادر من غير ذي صفة ويخرج عن صلاحيات الحاكم العسكري.

وأصدرت ناشطات وسيدات ومثقفون ليبيون بيانا مساء اليوم الاثنين حول قرار الحاكم العسكري اللواء عبدالرازق الناظوري بشأن منع النساء الليبيات دون سن الستين من السفر إلى خارج البلاد دون محرم، معتبرين أن القرار يمثل انتهاكا للإعلان العالمي لحقوق الإنسان والاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها الدولة الليبية والتي تحمي حقوق الإنسان وحرياته الأساسية ومن بينها حق المساواة وحرية التنقل والإقامة والسفر داخل وخارج البلاد ضمن مواده.

وأكد الموقعون على البيان أهمية الإعلاء من قيمة احترام الإطار الدستوري الناظم للحقوق والحريات، مشيرين إلى أن القرار فيه "انتهاك صارخ للإعلان الدستوري، وانتقاص لكرامة المرأة ومساس بوطنيتها واستهانة بدورها الفاعل في المجتمع.

ويمثل القرار وفقا للبيان "مخالفة صريحة للإعلان الدستوري الذي ينص على كفالة حرية التنقل داخل البلاد وخارجها للمواطنين عامة، رجالا ونساء، دون تمييز أو شرط، وأن تطبيق مثل هذا الإجراء على النساء خاصة يمثل تمييزا بين المواطنين يمنعه الدستور ويحظره».

-0- بانا/ي ب/ع ه/ 20 فبراير 2017

20 فبراير 2017 23:56:24




xhtml CSS