نائب أمين عام الجامعة العربية يتهم بعض القوى الكبرى بدعم الإرهاب

الجزائر العاصمة-الجزائر(بانا) -اتهم نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية" أحمد بن حِلي" بعض الأجهزة والقوى الكبرى- دون تسميتها - بدعم الإرهاب،  مضيفا أن بعض دول الإتحاد الأوربي أصبحت تصدر الإرهاب.

وحذر" بن حلي" في لقاء مع الإذاعة الجزائرية، الخميس، من الطبعة الجديدة للإرهاب مما يسمى بـ"داعش" وشبيهاتها، والذي يشكل خطرا داهما ليس على بلدان المنطقة فقط بل على الحضارة الإنسانية برمتها، موضحا أن ظهور هذا التنظيم واتساع رقعة وجوده ليس اعتباطيا، متهما بعض الأجهزة والقوى الكبرى بالمساهمة في إيجاده وتقويته، داعيا إلى ضرورة تجفيف منابع مثل هذه التنظيمات الإرهابية بالوعي وحل الأزمات والقضاء على الفقر والتطرف.

وتحدث"بن حلي" عن الإجتماع الذي احتضنته الجزائر حول الملف الليبي، مركزا على دور دول الجوار في حل الأزمة الليبية، وأكد وجود إجماع حول خطة الأمم المتحدة في ليبيا والتي تهدف إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية.

واعترف نائب الأمين العام للجامعة العربية بصعوبة وتعقد الملف الليبي، ودعا إلى إشراك كل القوى الفاعلة في المشهد الليبي، حاصرا إياها في ثلاث قوى: القوى السياسية والأحزاب، والمجتمع المدني -على قلته - ثم الميليشيات وأخيرا رؤساء القبائل والعشائر.

وحول ظاهرة الإسلاموفوبيا، حذر"بن حلي" من ركوب الأوساط المتطرفة في أوروبا لهذه الموجة ومحاولة الوصول إلى الحكم على حساب الجاليات العربية والإسلامية، داعيا إلى الإنفتاح، وجعل البحر المتوسط بحيرة سلام وأمن .

-0- بانا/ي ي/ع د/ 03 ديسمبر2015

03 ديسمبر 2015 22:21:14




xhtml CSS