موسى فقي محمد يحث النساء الإفريقيات على أخذ مصيرهن بأنفسهن

كيغالي-رواندا(بانا) - اعتبر رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد، اليوم الخميس، أن ترقية المرأة ليست مكرمة بل واجبا يمليه احترام الكرامة البشرية وتنمية القارة، حاثا النساء والفتيات في إفريقيا على أخذ مصيرهن بأنفسهن.

وفي رسالة بمناسبة تخليد اليوم الدولي للمرأة، اليوم 8 مارس، ذكّر فقي محمد بعزم الاتحاد الإفريقي على إدماج النساء والفتيات والشباب، في عملية تنفيذ جميع المشاريع الكبرى لأجندة 2063.

وأشار إلى أن التعاملات غير الشرعية وأعمال العنف التي تكون ضحاياها في الغالب النساء العاملات في القطاع غير المصنف العابر للحدود، تشكل عقبات أمام التنمية الاقتصادية لقارتنا.

واضاف "نغتنم هذه الفرصة السعيدة لعيد النساء السنوي كي نهنئ دولنا الأعضاء التي تميزت في دمج النساء في أجهزة الحكامة".

على صعيد آخر، تبين التقديرات الرسمية أن 24 بلدا إفريقيا فقط أطلقت حتى اليوم، حملة لمحاربة زيجات الأطفال.

ونبه محمد إلى الدول الأعضاء مدعوة إلى الاحتذاء بهذا المثال واتخاذ الإجراءات المنتظرة منها خلال سنة 2018.

ويؤكد الاتحاد الإفريقي على الأخص أن تخليد اليوم الدولي حول التسامح صفر مع تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية، في 6 فبراير، يعكس أيضا "عزمنا على إنهاء هذه الممارسات التقليدية الضارة بحلول 2030.

ومن بين الجهود الأخرى التي تقوم بها المنظمة القارية لتحسين الظروف المعيشية للنساء الريفيات، تشكيل آليات ترمي إلى تحديث الزراعة والنفاذ إلى التراث العائلي وتمدرس الفتيات.

كما أن الاتحاد الإفريقي يركز على المبادرات الرامية للحد من وفيات الأم والطفل.

-0- بانا/ت و/س ج/08 مارس 2018

08 مارس 2018 22:15:01




xhtml CSS