موريشيوس تستعين بخبير كيني لتفعيل نشاط تربية النحل

بورت لويس-موريشيوس(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة اليوم السبت من مصدر زراعي في بورت لويس أن موريشيوس التمست مساعدة الخبير الكيني إليود مولي من "المركز الدولي لفيزيولوجيا الحشرات والبيئة"، في إطار مشروع يموله الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد)، لتفعيل نشاط تربية النحل الذي دمرته طفيلية أطلق عليها "فاروا" العام الماضي.

وفي كلمته أمام مربي النحل الموريشيوسيين بعد أسبوع من التدريب في هذا المجال، لاحظ مولي أن العالم أصبح قرية صغيرة، ما يجعل عدوى الطفيليات وباقي نواقل المرض من حدود إلى أخرى تحديا كبيرا.

وصرح الخبير الكيني أن "المبيدات تمثل كذلك خطرا كبيرا بالنسبة للنحل. الأمر الذي أدى إلى اندثار أسراب من النحل في الولايات المتحدة وجزء من أوروبا"، قبل أن يدعو مربي النحل الموريشيوسيين إلى "التعلم من التاريخ حتى لا يكرروا نفس الأخطاء".

وأوضح ان "ازدهار الجيل الحالي والأجيال القادمة يعتمد علينا"، ما جعله يصر على ضرورة أن يتبنى مربو النحل ممارسات جيدة في هذا المجال، والأهم من ذلك أن يقاوموا إغراء استيراد النحل والتجهيزات المستعملة، من أجل تفادي المشاكل.

وطلب منهم مولي كذلك "العمل بالموارد المحلية لضمان تربية مستدامة للنحل".

من جانبه، اعتبر وزير تحويل المنتجات الزراعية في موريشيوس ماهين سيروتون أن الطفيلية دخلت إلى الجزيرة "لأن أحدا في مكان ما استورد نحلة من الخارج"، ما جعل موريشيوس بكاملها "متضررة الآن"، موضحا أن كل مربي النحل متضررون شأنهم شأن المستهلكين.

وقال الوزير "يجب الاستعانة دائما بنصائح الخبراء، باعتبارهم وحدهم القادرين على تدريب مربي النحل حول الممارسات الإيجابية".

وأعلن ماهين سيروتون أن وزارته تعتزم القيام قريبا بإطلاق حملة تشجير للغابات في حوالي ستين هكتارا عبر مختلف مناطق الجزيرة، من أجل تعزيز هذا القطاع وزيادة إنتاج العسل.

وسيتم غرس حوالي 10 آلاف شجرة موجهة لنحل العسل بحلول 2018 .

وعلم في بورت لويس أن نشاط تربية النحل تم إطلاقه في موريشيوس خلال سبعينيات القرن الماضي، مع تأسيس أندية المزارعين الشباب بهدف تدريب الشباب على تربية النحل في مزارعهم، من أجل إنتاج العسل للسكان.

وكانت موريشيوس حتى ماض قريب تنتج حوالي 40 طنا من العسل سنويا، بالإضافة إلى نفس الكمية في رودريغيز، إلا أن الإنتاج تراجع بشكل كبير العام الماضي بسبب "فاروا".

-0- بانا/ن أ/ع ه/ 07 مايو 2016

07 مايو 2016 18:43:57




xhtml CSS