مواطنو جنوب إفريقيا يلقون النظرة الأخيرة على جثمان مانديلا

بريتوريا-جنوب إفريقيا(بانا) - بعد مرور يوم واحد على مراسم تأبين نلسون مانديلا في سويتو أصبحت أنظار العالم الآن مشدودة إلى بريتوريا حيث سيتم على مدى ثلاثة أيام القاء النظرة الأخيرة على جثمان هذه الأيقونة العالمية في مقر الحكومة.

ورصد مراسل وكالة بانا للصحافة أنه بدأ اليوم الأربعاء في الصباح الباكر نقل جثمان هذا الزعيم الموقر إلى العاصمة السياسية أمام أنظار عشرات آلاف الأشخاص المصطفين في الشوارع لتوديعه.

وتم نقل الجثمان في نعش ملفوف بالعلم الوطني على متن عربة مرسيدس في موكب ضم 30 دراجة نارية بينما حلقت مروحيات عسكرية في السماء.

وتسود أجواء تتسم بالحزن إثر فقدان جنوب إفريقيا زعيمها المبجل الذي تحتفي البلاد مع ذلك بتركته.

وقام عدة أشخاص بين الحشود بإلقاء أزهار على الموكب ورددوا أغنية جوني كليغ المشهورة التي تمتدح مانديلا "أسيبونانغا".

وسيكون بإمكان الجمهور وقادة الدول والضيوف الدوليين القاء نظرة على جثمان مانديلا خلال الأيام الثلاثة المقبلة.

ويتعلق الأمر بالمبنى الذي كان مانديلا قد أدى فيه اليمين الدستورية قبل قرابة عقدين من الزمن ليصبح أول رئيس منتخب بصورة ديمقراطية في البلاد وضميرا أخلاقيا للعالم بأسره.

وسيوارى مانديلا الثرى بمسقط رأسه في كونو بمقاطعة الكيب الشرقية الأحد المقبل عشية الاحتفال بيوم المصالحة الوطنية في مبنى الاتحاد حيث سيتم تدشين تمثال كبير لمانديلا.

-0- بانا/ك يو/ع ه/ 11 ديسمبر 2013


11 ديسمبر 2013 11:15:28




xhtml CSS