مواطنون أثيوبيون يقاضون مدينة امريكية بسبب التفرقة العنصرية

نيويورك-الولايات المتحدة (بانا) -- رفع سبعة من الهاجرين الأثيوبيين دعوى قضائية ضد مدينة سيتل عاصمة ولاية .
واشنطن بتهمة العنصرية و تتراوح اعمار الأثيوبيين بين 12 و 15 عاما و هم اودا علي عبدالله و موسى يوكي و غامزو يوكي ومحمد روبالي .
و زينوبة روبالي و عبدالفتاح غويو و احمد غويو و يحتج جانب الادعاء في القضية عبر محاميهم كايودي اولاديلي من ان حديقة وودلاند للحيوانات التابعة لادارة الحدائق و الترفيه بمدينة سيتل قد انتهكت حقوقهم المدنية .
بطرق غير قانونية و مارست تمييزا عنصريا ضدهم و تتعلق القضية بحادثة وقعت يوم 30 سبتمبر 2000 عندما دعت حديقة الحيوانات الاطفال الأثيوبيين المقيمين في سيتل .
الى الرسم و التلوين في الحديقة و عقب اكمال الاجراءات قرر المسؤولون في الحديقة حقن الاطفال او اخضاعهم لفحوصات السل بسبب ما اورده المدعون من ان المسؤولين رأوا ان الاطفال الافارقة عادة يكونون .
مرضى و انهم قد ينقلوا عدوى السل الى الحيوانات و تدعي القضية انه تم حقن ستة من القصر حيث توعك .
موسى يوكي مباشرة و اغمي عليه لمدة ساعة و ادعى المسؤولون بالحديقة بعد هذه الحادثة انهم قدموا لكل طفل منهم نموذج موافقة لاخذه الى والديه او .
الأوصياء عليه قبل حقنهم كما ظلت زينب روبالي مريضة حتى عقب تلقيها رعاية طبية في عدة مستشفيات تخصصية و مراكز رعاية طبية و لكن .
دون جدوى و تقول القضية في اتهامها "ان الافعال السابقة الذكر الصادرة من الموظفين بحق المدعين قد اخضعت القصر عمدا و قصدا الى تمييز عنصري و مضايقة بسبب جنسيتهم و عرقهم".
0 .
كما تتهم القضية الحديقة بالضرب و الاعتداء على الاطفال إلا ان حديقة وودلاند للحيوانات طلبت من المحكمة رفض هذه الادعاءات لعدم كفاية الاجراءات المتبعة في مثل هذه .
الحالة و بنى المدعى عليهم هذه الحجة على الحقيقة القائلة ان الاستدعاء للقضية لم يتم عبر المسؤول التنفيذي .
الرئيسي للمدينة كما ينص على ذلك قانون الولاية إلا ان القاضي رفض طلب المدعى عليهم قائلا انه و من اجل العدالة و الانصاف فان قانون الولاية يسمح للمحاكم باتخاذ اجراءات الاستدعاء بناء على الاهلية بدلا من .
الاجراءت الفنية و قال اولاديلي انه تم السماح للمحكمة باجراء تعديلات على عملية الاجراءات يوم 6 سبتمبر الماضي و تقرر ان .
تبدأ المحاكمة في فبراير 2003 في غضون ذلك ذكر المحامي انه يحاول الحصول على .
معلومات طبية حول نوع المادة التي تم حقن الاطفال بها و قال المحامي النيجيري الاصل في لقاء اجري معه نهاية الاسبوع "ان هذه وقائع حياة حقيقية في التمييز ضد الافارقة" مضيفا "هذا امر سخيف جدا و يجب ان تدينه الامم الافريقية".
0 يذكر ان اولاديلي المقيم بمدينة ديترويت في ولاية ميتشغان يرافع ايضا في قضية غير مدنية ضد الرئيس النيجيري السابق الجنرال عبدالسلام ابوبكر في ولاية .
ميتشغان بالولايات المتحدة الامريكية و قد رفعت القضية من قبل بعض الاشخاص ضد ابوبكر يدعون فيها اعفاءهم من اعمالهم عقب جروح اصابتهم خلال .
الحكم العسكري في نيجيريا

16 يونيو 2002 13:57:00




xhtml CSS