منظمة نسائية ترحب بتعيين زامبية رئيسة لمجموعة برلمانية

لوساكا-زامبيا(بانا) - هنأت منظمة "النساء من أجل التغيير" وزيرة المرأة الزامبية البروفيسورة نكاندو لو على تعيينها رئيسة للمجموعة البرلمانية النسائية في الاتحاد البرلماني الدولي.

واعتبرت مجموعة "النساء من أجل التغيير" أن تعيين لو يعد مصدر اعتزاز لأنها ستدير شؤون النساء في الاتحاد البرلماني الدولي.

واختيرت البروفيسورة لو لتولي هذا المنصب خلال الدورة الـ134 لمؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد بالعاصمة الزامبية لوساكا.

وصرحت المديرة التنفيذية "للنساء من أجل التغيير" لومبا سيانغا أن تعيين لو في هذا المنصب "يعكس عملها الشاق وتصميمها كامرأة سياسية تسعى لتحسين حقوق النساء والفتيات".

ولاحظت المنظمة أنها "تود توجيه رسالة تهان إلى السيدة لو، وتأكيد تضامنها معها في الارتقاء بدور النساء القيادي ليس فقط في البلاد وإنما في القارة الإفريقية بمجملها".

واعتبرت المنظمة تعيين البروفيسورة لو انعكاسا إيجابيا للطاقات الهائلة التي تزخر بها النساء الزامبيات، والتي ستساهم إذا حظيت باستغلال جيد في رفع الراية الزامبية عاليا.

وقالت سيانغا "باعتبارنا حركة نسائية، فنحن في غاية الابتهاج لأن جهودنا الرامية للدفاع عن زيادة تمثيل النساء في كل قطاعات الاقتصاد لم تذهب سدى".

وأضافت "لهذا السبب، نعتقد أن دعوتنا لتحقيق تمثيل بنسبة 50/50 في مجموعة تنمية الجنوب الإفريقي (سادك) ليست بالطموح المبالغ فيه، بل هو هدف يمكن تجسيده".

من جانبها لاحظت البروفيسورة لو بعد تعيينها رئيسة للمجموعة البرلمانية النسائية بالاتحاد البرلماني الدولي أن النساء تعرضن للتهميش لمدة طويلة، لكن الحكومة الزامبية تعمل جاهدة للدفاع بأجندة النساء تحت قيادة "الجبهة الوطنية" (الحزب الحاكم).

-0- بانا/م م/ع ه/ 26 مارس 2016

26 مارس 2016 19:08:19




xhtml CSS