ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يدعو إلى الحوار في مالي

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - اجتمع الرئيس البوركيني بليز كومباوري الثلاثاء في واغاودو مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لغرب إفريقيا سعيد جنيت الذي شدد على ضرورة الحوار لتسوية الأزمة التي تواجهها مالي.

وأبلغ جنيت الصحافة عقب اللقاء أنه جاء لإطلاع الرئيس البوركيني وسيط الأزمة المالية على فحوى المحادثات التي أجراها مع فاعلي مالي السياسيين.

وقال جنيت في تصريح للصحافة "إننا في الأمم المتحدة نعتقد أن كل الخيارات وخاصة سبل الحوار يجب إستغلالها سعيا لتسوية المشكلة المالية بصورة سلمية".

وأوضح الممثل الخاص للأمين العام الأممي أنه أجرى حديثا مشاورات مع مختلف الأطراف الفاعلة في باماكو حيث أطلق دعوة لإرساء حوار بين الفرقاء الماليين.

واعتبر الدبلوماسي الأممي مع ذلك أن الخيار العسكري ليس مستبعدا لكنه أكد أنه "يجب إستنفاد قنوات الحوار".

وخلص الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لغرب إفريقيا إلى القول "إننا نعطي الأولوية للحوار ونأمل أن يتم هذا الحوار في أسرع وقت ممكن".

وكان القادة الأفارقة قد اتفقوا في القمة الطارئة التي عقدوها يوم 11 نوفمبر الجاري في العاصمة الإتحادية النيجيرية أبوجا على إرسال قوة عسكرية دولية قوامها 3300 عنصر لمدة سنة واحدة إلى مالي بهدف تحرير شمال البلاد المحتل من قبل جماعات متطرفة.

وفي هذا الإطار تبنى الزعماء الأفارقة خطة أطلقوا عليها "مفهوم العمليات المنسق لنشر قوة دولية بقيادة إفريقية".

-0- بانا/إ س/ع ه/ 14 نوفمبر 2012

14 نوفمبر 2012 11:41:01




xhtml CSS