ملف الهجرة في ليبيا وزيارة السراج لواشنطن وجولة سلامه أبرز عناوين الصحف الليبية

طرابلس-ليبيا(بانا) - اهتمت الصحف الليبية الصادرة هذا الأسبوع، بمعالجة ملف المهاجرين في ليبيا من طرف القمة الخامسة للاتحاد الإفريقي-الاتحاد الأوروبي المنعقدة يومي 29 و30 نوفمبر في أبيدجان بالكوت ديفوار، والتي اتخذت قرارا بتنظيم جسر جوي لإجلاء المهاجرين العالقين في هذا البلد من شمال إفريقيا فورا.

وخصصت الصحافة كذلك تغطية واسعة لزيارة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، لواشنطن بدعوة من الرئيس دونالد ترامب بهدف تنسيق شراكة البلدين في محاربة الإرهاب كما تناولت أصداء الجولة التي قام بها مبعوث الأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامه، لاستعراض العملية السياسية وتنفيذ خطة العمل لتسوية الأزمة في ليبيا.

صحيفة الوسط الليبية ذكرت أن خطاب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج حث الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي على مراجعة إستراتيجيتهما للشراكة مبرزا أن مشكلة الهجرة "تنهك" ليبيا كغيرها من البلدان المعنية.

وتحدث السراج عن حجم التحديات المشتركة في أوروبا وإفريقيا وفي مقدمتها مشكلة الهجرة غير الشرعية والإرهاب، مؤكدا -وفقا للصحيفة- أن "أكثر من مليوني إفريقي كانوا يعملون بطريقة شرعية في ليبيا قبل دخول البلاد في نزاع، لكن العدد تراجع بشدة اليوم".

وبحسب "الوسط"، فإن رئيس الحكومة المعترف بها دوليا نبه إلى المخاطر المحيطة بالمهاجرين حاليا، مؤكدا أن "الذين يدخلون الآن إلى البلاد يسلكون طرقا غير شرعية وخطيرة بعيدا عن أنظار الدولة الليبية ويجعلون مصيرهم في إيدي عصابات دولية ومحلية تحولهم إلى سلع لتجارتها".

وأشار إلى أن شركاء ليبيا يعلمون "حجم الجهود واتساع تعاوننا لإنقاذ الأرواح وتخفيف معاناة المهاجرين" مبينا أن ما نشرته وسائل إعلام حول ممارسات سلبية تجاه المهاجرين "يجري التحقيق فيه من قبل السلطات المختصة".

ونقلت "الوسط" إعلان السراج عن رفض جميع الليبيين واستهجانهم لهذه الممارسات اللاإنسانية الغريبة على ثقافة وتراث وقيم الشعب الليبي، متعهدا "بمعاقبة مرتكبيها إن ثبتت صحتها".

واستعرضت الصحيفة الصادرة في القاهرة بمصر، الإجراءات التي اتخذتها قمة الاتحاد الإفريقي-الاتحاد الأوروبي والتي شملت خطة لإجلاء المهاجرين الموجودين في وضع صعب في مراكز الاحتجاز بليبيا فورا.

ونقلت "الوسط" عن رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فكي محمد، قوله إن 3.800 مهاجر يجب إجلاؤهم فورا مبينا أن العدد الإجمالي للمهاجرين العالقين يقدر بما بين 400 ألف و700 ألف.

وأشارت ذات الصحيفة إلى مقترح الرئيس الفرنسي، أمانويل ماكرون بتشكيل شرط استخباراتية مكلفة بثني الشباب في بلدانهم الأصلية عن الهجرة.

أما صحيفة "بوابة إفريقيا" فقد خصصت تغطية واسعة لزيارة فائز السراج للولايات المتحدة حيث التقى خلالها بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي وصفه بشريك أمريكا في محاربة الإرهاب وهو الموضوع الذي طغى على محادثات السراج في واشنطن.

وأضافت الصحيفة أن رئيس المجلس الرئاسي تباحث مع وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، وتحدث معه بشأن الحظر المفروض على السلاح بغية تجهيز الحرس الرئاسي وحرس السواحل.

وبحسب نفس المصدر، فإن محاربة الإرهاب وتنسيق الجهود من أجل القضاء على الجماعات الإرهابية في ليبيا كانت من المواضيع التي بحثها الرجلان. كما التقى السراج مع وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون الذي جدد دعم الولايات المتحدة للمجلس الرئاسي الليبي.

من جانبها، اهتمت صحيفة المرصد بالجولة التي قام بها مبعوث الأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامة، للقاء الفرقاء الليبيين وتقيم العملية السياسية معهم وكذلك تنفيذ خطة العمل لتسوية الأزمة الليبية.

وفي هذا الإطار، أجرى سلامه لقاءات في كل من طرابلس ومصراته وبنغازي مع المسؤولين وبحث معهم خطة العمل التي اقترحها والتي يبدو أنها أمام طريق مسدود، وفقا لنفس الصحيفة.

وذكّرت "المرصد" بأن البرلمان تبنى مقترحات تعديل الاتفاق السياسي المتعلقة بتشكيل المجلس الرئاسي بينما رفضها المجلس الأعلى للدولة رغم أنها تبلورت خلال المحادثات بين وفدي المجلسين في تونس برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وقد شدد المسؤولون في طرابلس ومصراته على ضرورة تنظيم انتخابات عامة كي تظهر أغلبية جديدة خارجة من صناديق الاقتراع وتعكس إرادة الليبيين، حسب ذات الصحيفة التي أضافت أن محاوري المبعوث الأممي في بنغازي بالمنطقة الشرقية أعربوا عن تفضيلهم لتنفيذ خطة العمل التي تشمل ثلاث مراحل تمتد على عام وتبدأ بمراجعة الاتفاق السياسي مرورا بتنظيم مؤتمر جامع على أن تنتهي بتبني دستور جديد وتنظيم انتخابات عامة.

ووفقا لنفس المصدر، بيّن المبعوث الأممي لمحاوريه أن الأمم المتحدة تعمل على تنظيم انتخابات خلال سنة 2018 وتحديدا في الصيف، مشددا على ضرورة توفر بعض الشروط خاصة الأمن والتزام كافة الأطراف بقبول النتائج.

-0- بانا/ي ب/س ج/03 ديسمبر 2017

03 ديسمبر 2017 23:56:43




xhtml CSS