ملتقى تحسيسي في نيامي حول الطيران المدني

نيامي-النيجر (بانا) - افتتُح ملتقى تكويني للتحسيس حول التصديق على المستغلين الجويين والمطارات، اليوم الثلاثاء في نيامي، وتنظمه وكالة الطيران المدني النيجري بالتعاون مع مفوضية الاتحاد الاقتصادي والنقدي لغرب إفريقيا (أوموا).

ويندرج هذا التكوين في إطار تنفيذ البرنامج المشترك للنقل الجوي في النيجر، ويهدف إلى تزويد المستغلين الجويين بأدوات تسمح لهم بفهم أفضل لعملية استصدار شهادة الناقل الجوي طبقا للقانون الجمعوي والملحق 6 لمنظمة الطيران المدني الدولي وتسهيل الحصول عليها.

وعلى مدى عشرة أيام، سيتابع المشاركون عروضا عن مراحل العملية الإلزامية لإصدار الشهادات من شركات الطيران، وسيشاركون أيضا في أشغال الفرق ويقومون بزيارات ميدانية.

وقال المدير العام لوكالة الطيران المدني النيجرية، أحمد أياها، إن هذا التكوين سيساعد على تعزيز قدرات المستغلين الجويين النيجريين لتلبية على تحمل مسؤولياتهم في مجال تصديق الشهادات وتنسيق العمل بين الوكالة وشركات الطيران الوطنية.

وخلال ورشة العمل، سيقوم المشاركون بمراجعة مفاهيم السلامة في أماكن النقل الجوي وعلى جوانب المدرجات، وأنظمة إدارة السلامة وإدخال الوقاية من خطر الحيوانات والمراحل الحرجة وأجزاء الطائرات الأكثر عرضة للتضرر والتشريع ومسؤوليات مستغلي المطار، وإدارة المساكن.

وذكّر الممثل المقيم لمفوضية أوموا في النيجر، سريني مباكي سوغو، في كلمة، بأن  أوموا قرر وضع إطار مؤسسي جمعوي بقصد نقل جوي موثوق وآمن، منظم وفعال، وذلك باعتماد في 27 يونيو عام 2002، برنامج النقل الجوي المشترك.

ومكّن هذا البرنامج الدول الأعضاء من معالجة التغيرات الكبرى والمتطلبات الجديدة التي تفرضها العولمة وتحديث الطيران المدني المفروضة على المستوى الدولي، بطريقة متشاور عليها".

-0- بانا/س أ/س ج23 أغسطس 2016

23 أغسطس 2016 23:17:26




xhtml CSS