مكافحة الملاريا في بتسوانا تبهر الاتحاد الإفريقي

غابورون-بتسوانا(بانا) - حظي التقدم الذي أحرزته بتسوانا في مكافحة الملاريا بإشادة "تحالف الزعماء الأفارقة لمكافحة الملاريا" التابع للاتحاد الإفريقي.

وأفاد بيان تلقته وكالة بانا للصحافة اليوم الإثنين في غابورون أن "تحالف الزعماء الأفارقة لمكافحة الملاريا" أثنى على بتسوانا وسبعة بلدان أخرى كافحت بالتزام وبأساليب مبتكرة وباء الملاريا.

ولاقت كل من بتسوانا والرأس الأخضر وجزر القمر والكونغو الديمقراطية وأثيوبيا وسوازيلندا وأوغندا الإشادة نظرا لتأثير جهودها في عدد حالات الإصابة والوفيات، شأنها شأن تشاد نظير دورها القيادي في مكافحة هذا الداء.

وقال الرئيس المنصرف للاتحاد الإفريقي الرئيس التشادي إدريس دبي إتنو "إننا بصدد إنجاز تقدم غير مسبوق في مكافحة الملاريا، بفضل القيادة الإفريقية القوية والشراكات الجديدة المبتكرة".

ولاحظ دبي أن "نجاحات تلك البلدان تبرز التأثير القوي للتفاني والتمويل الفعال".

وعززت بتسوانا بشكل كبير آليات تعقبها للملاريا بفضل تطوير سجل لمراقبة الملاريا واجتثاثه.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فقد استطاعت بتسوانا خفض نسبة إصابات ووفيات الملاريا بأكثر من 40 في المائة بين 2010 و2015 .

ويقدر عدد حالات الإصابة المسجلة سنة 2015 في بتسوانا بـ326 ، نجمت عنها خمس وفيات.

وتتوقع منظمة الصحة العالمية أن تتمكن بتسوانا من احتواء انتقال الملاريا بحلول العام 2020 .

من جانبها، صرحت الأمينة التنفيذية "لآلية الزعماء الأفارقة لمكافحة الملاريا" جوي فومافي أن "التقدم الذي أحرزته بتسوانا يبرز ما يمكن تحقيقه عندما يتخذ بلد وقادته من الملاريا إحدى أولوياته".

-0- بانا/د ر/ع ه/ 30 يناير 2017

30 يناير 2017 20:42:32




xhtml CSS