مقتل 24 في كمين ضد قوات الاتحاد الافريقي بالصومال

مقديشو-الصومال(بانا) -  قال نائب حاكم منطقة شبيلي السفلى بالصومال، علي نور، إن اشتباكات وقعت، يوم الأحد، بين مقاتلي "حركة الشباب"، من جهة، وقوات الحكومة الصومالية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي (أميسوم)، من جهة أخرى، خلفت 24 قتيلا.

واندلع القتال حين نصب مقاتلو "حركة الشباب" كمينا للقوات في وقت مبكر  الأحد في حي بولامرير بمنطقة شبيلي السفلى على بعد نحو 140 كيلومترا جنوب غربي مقديشو.

وأضاف  المسؤول نفسه  "حملنا 23 قتيلا من جنود (أميسوم) وجنديا صوماليا قتيلا من الموقع الذي نصبت فيه حركة الشباب كمينا لقوة (أميسوم) اليوم".

لكن مباشرة بعد ذلك نفت بعثة الاتحاد الافريقي في الصومال صحة تلك الاخبار واكد المتحدث باسم البعثة جو كيبت وقوع الهجوم الذي نفذه مسلحو حركة الشباب لكنه نفى مقتل اي جندي في الهجوم .

و قال المتحدث "يمكنني التأكيد ان قافلة لجنودنا تعرضت لهجوم بمتفجرات هذا الصباح (صباح امس الاحد) لكن ذلك لم يسفر عن اصابة سوى جنديين ".مضيفا ان القافلة لم تكن تضم 39 جنديا بل اقل من ذلك.

-0- بانا/ع ط/ 31 يوليو 2017

31 يوليو 2017 08:29:21




xhtml CSS