مقتل تسعة أشخاص في اشتباكات بشمال دارفور

الخرطوم-السودان(بانا) - لقي تسعة مدنيين مصرعهم في إقليم دارفور خلال اليومين الماضيين في اشتباكات قبلية منفصلة هي الأولى من نوعها بعد مرور أسبوعين على الاتفاق المتوصل إليه بوساطة الحكومة الاتحادية بين مجموعتين عرقيتين كان اقتتالهما قد أسفر عن عشرات القتلى.

ونقلت وكالة السودان للأنباء (سونا-الرسمية) عن مفتش شرطة العبيد عاصمة ولاية شمال دارفور آدم محمد صالح قوله إن اشتباكات منفصلة اندلعت في ميدان سوق مدينة الكبكابية قبل امتدادها إلى مناطق أخرى.

وأوضح صالح أن الاشتباكات بين القبيلتين "الفور" والعربية اندلعت بعد شجار بين رجلين قبل أن تتوسع لتشمل أقارب كل منهما.

يشار إلى أن "الفور" هي القبيلة الإفريقية الرئيسية في المنطقة. وكانت حركة التمرد الرئيسية قد خرجت من رحم هذه القبيلة سنة 2005 .

معلوم أن الاشتباكات بين العرب الرحل والمزارعين "الفور" على خلفية حقوق الرعي وملكية الأراضي شكلت السبب الرئيسي لاندلاع القتال في دارفور.

وكشفت الأمم المتحدة عن تسجيل أكثر من 300 ألف قتيل منذ اندلاع القتال في دارفور حيث تم تشكيل قوة مشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي (يوناميد) للمساهمة في إخماد التوتر وحفظ السلام في الإقليم.

-0- بانا/م ع/ع ه/ 03 أغسطس 2013

03 أغسطس 2013 20:15:29




xhtml CSS