مفوضية الاتحاد الإفريقي تشيد بتراث مانديلا في القارة

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أشادت مفوضية الاتحاد الإفريقي، المفجوعة بوفاة الزعيم البارز نلسون مانديلا، بالتراث الذي خلفه الرئيس الجنوب-إفريقي السابق، خاصة نضاله في سبيل ترقية الديمقراطية والحرية والمساواة في القارة.

وأكد المدير المساعد لمفوضية الاتحاد، إراستوس موينتشا، أن "مانديلا سيبقى أيقونة الحكمة في أذهان الجميع، لقدرته على تغيير الأمور وتحقيق المصالحة".

وأوضح أن مانديلا استطاع، سريعا، أن يترعرع في أحضان مجتمع لا يعترف بوجوده وينفي كرامته وصفة الإنسانية عنه ويدوس حريته ويغلق عنه جميع الفرص ويحشره في الصفوف الخلفية.

غير أن مانديلا ناضل، رغم كل ذلك، وخلق لنفس فرصا لم يصل إليها غيره حيث امتاز "بتضحيته الثابتة وإيمانه ورؤيته وعزيمته لتحرير شعبه والإنسانية.

وأبرز موينشا أن "أكبر هدية من مانديلا للإنسانية تمثلت في التضحية والحب والاحترام. ومنذ خروجه من السجن سنة 1990 حتى وفاته، كان أكبر درس استخلصه العالم منه هو الحرية للجميع بحيث تتخطى الحرية الفردية وتكرم الإنسان".

واستشهد بقول مانديلا "إن الحرية لا تعني نزع الأغلال فحسب، بل معرفة العيش في حياة تحترم حرية الآخرين وتسمح بها".

وبخصوص موروثه للأفارقة، كشف المسؤول الإفريقي أن مانديلا ناضل من أجل أن تتقدم القارة معتبرا أنه إذا كانت وفاة مانديلا خسارة كبيرة لإفريقيا، فإنها استلهمت من حياته وموروثه حيث برهن على أن من الممكن، ولو في الظروف الأشد حرجا، القيام دائما بتغيير بناء في جو من السلام والاستقرار.

وبفضل خياراته، سجلت القارة تقدما، إذ خرجت من عقود الكفاح ضد الفصل العنصري لتتجه نحو مستقبل حافل بالآمال والحرية والمساواة بين الأعراق.

وقد برهن مانديلا على أن ضمير الجمع "نحن" أهم من "الأنا" فقد تميزت حياته السياسية بإيثار ضمير الجمع وجعل جنوب إفريقيا مستقرة سياسيا غداة الأبرثايد في عملية سلام ومصالحة".

وبينما تخلد إفريقيا حياة مانديلا، فإن على "الاتحاد الإفريقي أن يستلهم من تراثه في العمل من أجل بناء إفريقيا مندمجة ومزدهرة يعمها السلام".

وذكّر موينشا بمقولة مانديلا في قمة الاتحاد الإفريقي، المنعقدة في 8 يونيو بواغادوغو عاصمة بوركينا فاسو، "إن الأجيال المستقبلية تستطيع ويجب عليها أن تؤكد... أن بلداننا وشعوبنا محكوم عليها بإنجاز مصير واحد لقارتنا... ويستوجب هذا المصير منا التكفل بقضايا السلام والاستقرار باعتبارها تحديا نواجهه جميعا في القارة".

-0- بانا/أ ر/س ج/08 ديسمبر 2013

08 ديسمبر 2013 15:31:30




xhtml CSS