مفوضية الاتحاد الإفريقي تأسف لمقتل عسكريين كاميرونيين في تحطم مروحية

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أعربت رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي نكوسازانا دلاميني زوما اليوم الثلاثاء عن حزنها العميق بعدما بلغها نبأ حادث التحطم المأساوي لطائرة مروحية أودى بحياة الجنرال جاكوب كودجي وعدة ضباط عسكريين آخرين رفيعي المستوى في قوات الدفاع الكاميرونية الأحد بالقرب من قرية بوغو، شمالي الكاميرون.

وكان الجنرال كودجي وفريقه في مهمة هدفت لتعقب عناصر بوكو حرام.

وأفاد بيان أصدرته المفوضية أن كودجي كان أحد الضباط رفيعي المستوى الذين اضطلعوا بدور قيادي في محاربة جماعة بوكو حرام الإرهابية، التي أسفرت فظاعاتها عن آلاف اللاجئين وملايين النازحين، فضلا عن الخراب واسع النطاق الذي ألحقته بمنطقة حوض بحيرة تشاد.

وبعدما ترحمت على أرواح ضحايا الحادث، نوهت رئيسة المفوضية بالطابع المثالي لشجاعة كودجي ومهنيته وتصميمه في محاربة نشاط بوكو حرام.

وذكر البيان أن الجنرال الراحل "سيبقى على الدوام ماثلا في الذاكرة نظرا لمساهمته الحيوية في جهود القوة المشتركة متعددة الجنسيات لدول حوض بحيرة تشاد زائد بنين، المنخرطة في محاربة بوكو حرام بالإقليم".

وتقدمت رئيسة المفوضية بتعازيها إلى أسر كل من الجنرال كودجي وبقية العسكريين الذين لقوا مصرعهم في تلك المأساة.

وأعربت عن دلاميني زوما "عميق تعاطفها مع الحكومة والشعب الكاميرونيين إثر هذه الخسارة الكبيرة"، مضيفة أن وفاتهم تعد "تضحية تركت أثرا لا ينمحي في مساعي إحلال السلام والأمن في الإقليم".

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 24 يناير 2017

24 يناير 2017 14:33:22




xhtml CSS