معرض حول حياة نيلسون مانديلا في باريس وواشنطن

كيبتاون-جنوب إفريقيا(بانا) - يقام حاليا في كل من باريس بفرنسا وواشنطن بالولايات المتحدة معرضان كبيران تخليدا لحياة الرئيس الجنوب إفريقي السابق نيلسون مانديلا.

وقد جاء افتتاح معرض باريس مساء أمس الثلاثاء في إطار موسم جنوب إفريقيا المقام في جنوب إفريقيا.

وقال وزير الفنون والثقافة بول ماشاتيل إن المعرض يرسم جميع مراحل حياة مانديلا الاستثنائية.

وقد أقيم أمام بلدية باريس نصب يمثل زنزانة مانديلا في سجن روبين إيسلاند.

أما في واشنطن فقد احتضنت سفارة جنوب إفريقيا هناك وهيئة رولاند ريغان معرض أوبونتو للفن الذي يخلد حياة وتراث نيلسون مانديلا وذلك في متحف أتريوم.

ويجمع المعرض أعمالا فنية مختلفة لفنانين جنوب إفريقيين معروفين وصاعدين تبرز روح "أوبونتو" (انفتاح واستعداد) وهو المبدأ الذي استخدمه مانديلا لإرساء المصالحة في أمة طالما ما مزقها الأبرتايد.

ويرى الوزير الأول السابق في كيبتاون والسفير الحالي لبلاده في واشنطن إبراهيم رسول أن الأبرتايد "أنتج فنانين وموسيقيين يعتنقون فنونا مأساوية وفي مثل هذه الظروف الصعبة للغاية من القمع نشأ جيل من الفنانين استطاعوا أن يعبروا عن مشاعر الأمة وحافظوا على "نصيبنا من الإنسانية بعدما حاول البعض تجريدنا منها".

وأكد أن السفارة الجنوب إفريقية ستقيم هذه السنة نصبا لمانديلا أمام مقرها في واشنطن.

-0- بانا/كو/س ج/05 يونيو 2013

05 يونيو 2013 19:21:52




xhtml CSS