معدل الإصابة بفيروس الإيدز في بوركينا فاسو ينخفض بـ92ر0 في المائة

وغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - قال الرئيس الانتقالي لبوركينا فاسو، ميشل كافاندو، بمناسبة الدورة ال14 للمجلس الوطنية لمحاربة الإيدز، إن معدل الإصابة بفيروس الإيدز في البلاد سجل انخفاضا بنسبة 92ر0 في المائة.

وأعرب أمام الفاعلين في مجال محاربة الإيدز في بوركينا فاسو، عن قناعته "بأن النصر قريب وينعكس ذلك في الانخفاض الكبير لمعدل الإصابة، المقدر بـ92ر0 في المائة، دون إغفال النجاحات المحرزة".

وأضاف كافاندو أن المكاسب المتحققة عديدة ومن بينها العدد الكبير من المتعايشين مع فيروس الإيدز، المستفيدين من العلاجات حيث يربو على 46.000 وتوسعة خدمات الوقاية من نقل الفيروس من الأم إلى الطفل ووجود وثيقة المعايير والتوجيهات في مجال التكفل الجمعوي وبرنامج الوقاية من فيروس الإيدز لدى الشباب.

ويوشك الإطار الإستراتيجي لمحاربة الإيدز والأمراض المنتقلة عبر الجنس الذي يغطي الفترة 2011-2015 على النهاية في بوركينا فاسو التي يتعين عليها البحث عن تمويل آخر.

وقال كافاندو "علينا التحرك لإيجاد إطار جديد للفترة 2016-2020 مع محاور محددة جيدا"، قبل أن يتطرق للتحديات التي يلزم رفعها، وهي -في نظره- إشكالية نفاذ الأشخاص المتعايشين مع فيروس الإيدز لا سيما الحوامل للعلاجات، والتغطية الضعيفة للتشخيص المبكر للفيروس لدى مواليد الأمهات الحاملات للفيروس...

-0- بانا/ن د/س ج/ 26 مارس 2015

26 مارس 2015 19:56:20




xhtml CSS