مصرف رواندا المركزي يندد بمعاملة أحد موظفي مصرف ألماني بعنصرية

كيغالي-رواندا(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة اليوم الخميس من مصدر رسمي في كيغالي أن مصرف رواندا المركزي تعهد بالنظر في الشتائم العنصرية التي تعرض لها موظف محلي يعمل في مؤسسة ألمانية للتمويلات الصغرى حيث نعته بعض المسؤولين الأوروبيين "بالقرد".

وتفيد عناصر التحقيق الأولية أن ضحية هذه المعاملة العنصرية مواطن رواندي يعمل في المؤسسة المالية الألمانية "أي بي بنك" أراد المسؤولون الأوروبيون طرده لنقص مهنيته في منصبه خاصة بعد أن كشف للناس رسالة سرية للمصرف.

لكن قبل الوصول إلى قرار طرده من العمل تبادل مسؤولو المصرف سلسلة من الرسائل الإلكترونية التي مفادها أنهم يريدون التخلص من هذا "القرد" المتهم بإساءة التصرف مع رؤسائه في العمل.

وكان "أي بي بنك" الذي ينشط حتى الآن كمؤسسة للتمويلات الصغرى في البلاد قد بدأ عمله في رواندا سنة 2013 .

ومن بين المساهمين فيه "المصرف الألماني للتنمية" و"الهيئة المالية الدولية" و"الهيئة المالية للتنمية الهولندي".

وعلاوة على المصرف المركزي فتحت الشرطة الرواندية تحقيقا بتهمة الشتم العنصري والتحريض على الحقد العنصري.

-0- بانا/ت أ/ 18 يونيو 2015

18 يونيو 2015 14:25:02




xhtml CSS