مساعدة مانديلا السابقة تصدر كتابا حول الزعيم الراحل

بريتوريا-جنوب إفريقيا(بانا) - أكدت دار نشر "بنغوين" الجنوب إفريقية أنها ستنشر كتابا بعنوان "صباح الخير سيد مانديلا" يروي مدى تأثير زعيم جنوب إفريقيا الراحل في حياة امرأة شابة وفي كل ما كانت تؤمن به.

وترعرعت مؤلفة الكتاب زيلدا لاغرانج في جنوب إفريقيا بين السكان البيض المؤيدين لنظام الفصل العنصري (الأبارثايد).

وعملت لاغرانج من 1994 إلى 1996 في مجال الطباعة بمقر الرئاسة في بريتوريا حيث التقت نلسون مانديلا الذي قام لاحقا بتعيينها سكرتيرة خاصة به.

وعندما تنحى مانديلا عن السلطة سنة 1999 قام بتعيينها معاونة خاصة له ومتحدثة باسم مؤسسة نلسون مانديلا.

وظلت لاغرانج وفية على مدى سنوات لمانديلا الذي دافعت عنه كأنه والدها.

وفي تعليقها على وفاته في ديسمبر الماضي لاحظت لاغرانج أنه ألهم الناس الصفح والتصالح والتخلي عن الأنانية والتحلي بالتسامح والكرامة في كل الظروف.

وأشارت إلى أن مانديلا لم يطلب الوفاء لكنه ألهم ذلك كل من تعامل معهم.

وقالت لاغرانج عقب وفاته بأيام قليلة "شكرا لك على كل الفرص الجميلة التي منحتي إياها وثقتك التي جعلتني شخصا أفضل ومواطنة جنوب إفريقية أصلح. وسأبقى أكن لك المحبة طوال حياتي".

وصرحت مديرة دار نشر "بنغوين" هيلين كونفورد أن الكتاب سيؤثر في كل قرائه.

وقالت "لقد أسال (الكتاب) دموع كل من قرأه. فهو يسطع بالصدق والمحبة. فالدروس التي منحها إياها نلسون مانديلا عندما قام بتجديد بلاده مصدر أمل للجميع".

وستخصص المؤلفة نسبة من مبيعات الكتاب لصالح مؤسسة نلسون مانديلا.

وسيتم نشر الكتاب في يونيو القادم مع توزيعه في كل أنحاء العالم.

-0- بانا/ك يو/ع ه/ 09 أبريل 2014




09 Abril 2014 14:55:09




xhtml CSS