مسؤول أممي يدعو إلى وقف العنف الذي دمر حياة الملايين بجنوب السودان

دارفور-السودان(بانا) -التقى المفوض السامي لشؤون اللاجئين"فيليبو غراندي" في دارفور، لاجئين فارين من الصراع في جنوب السودان، ودعا إلى وقف العنف الذي دمر حياة الملايين.

ونقل مركز أنباء الأمم المتحدة،أمس الخميس، عن"غراندي" قوله إن معظم اللاجئين يقولون إن أكثر ما يقلقهم هو الحرب والصراع والمخاطر التي تهدد أبناءهم والنساء وسبل كسب رزقهم ومنازلهم.

وأضاف:من المحزن للغاية، أن جنوب السودان لم يجد حتى الآن السلام بعد كل هذه الأشهر من تدفق سكانه خارج حدوده، مشيرا إلى أن المسؤولية في ذلك تقع على قادته والمعارضة الذين يتعين عليهم أن يتصرفوا بمسؤولية أكبر.

وقد فر أكثر من 150 ألف لاجئ من جنوب السودان إلى دارفور هذا العام، وتعد أزمة اللاجئين في جنوب السودان الأكبر في إفريقيا، إذ فر أكثر من 1.8 مليون شخص من البلاد منذ اندلاع الأزمة بين الرئيس"سالفا كير" ونائبه السابق"رياك مشار" في عام 2013.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 18 أغسطس2017

18 Agosto 2017 12:58:39




xhtml CSS