مرشحة لمنصب مفوضة بالإتحاد الإفريقي تخطط لتنشيط مواجهة النزاعات

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - تعهدت الدكتورة هيسفينا روكاتو المرشحة لمنصب مفوضة بالإتحاد الإفريقي للشؤون السياسية بتقديم خطة جديدة لتنشيط الجهود القارية لوقف النزاعات.

وقالت د. روكاتو نائبة الأمين التنفيذي السابقة للشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا (نيباد) في مقابلة حصرية مع وكالة بانا "إن عدم إفتقارنا للوسائل الإستباقية يعني أننا فشلنا في إستنفاد وسائل الحوار الأخرى ومنع النزاعات".

وأضافت المرشحة الزيمبابوية "أن الحوار يجب أن يأتي قبل القنابل. وعلينا الإصغاء لأصوات الناس الذين يجب أن يشكلوا أساس وسائلنا لمنع النزاعات".

ويشكل الإتحاد الإفريقي الذي يوصف جزء من مهامه من قبل بعض مسؤوليه بالعمل "كمحطة قارية لإطفاء الحرائق" موضع إنتقادات بأنه سلبي جدا في تعاطيه مع بعض النزاعات على الرغم من وجود خطة مفصلة للتعامل معها.

وكشفت د. روكاتو عن تطوير خطة جديدة لمساعدة الإتحاد القاري في الحد من إغراءات اللجوء إلى العنف كوسيلة لجذب الإهتمام في معظم الحالات.

ويتوقع أن يجتمع القادة الأفارقة في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا في الدورة العادية ال18 لقمة لرؤساء الدول والحكومات حيث من المقرر إنتخاب 10 أعضاء في المفوضية.

وينتظر أن يصبح منصب مفوض الشؤون الإقتصادية شاغرا بعد أن أكملت المفوضة الحالية جوليا دولي جوينر الفترتين المخول بهما في المنصب.

-0- بانا/أ و/ع ج/ 24 يناير 2012









    

24 يناير 2012 14:35:18




xhtml CSS