مدير الفاو يدعو إلى جعل الرهانات المرتبطة بالتغذية في صدارة الاهتمامات العالمية

روما-إيطاليا(بانا) - دعا المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو)، جوزي غرازيانو داسيلفا، أمس الأربعاء، دول العالم إلى جعل التغذي في صدارة أجنداتها الوطنية والدولية والاضطلاع بدور قيادي في المؤتمر الدولي القادم حول التغذية.

وقال غرازيانو داسيلفا في كلمة أمام الجمعية العالمية للصحة في جنيف، إن الاجتماع ستنظمه الفاو ومنظمة الصحة العالمية في نوفمبر القادم بمقر الفاو في روما. "ويمثل هذا المؤتمر فرصة مثالية لإبراز موضوع التغذية على المشهد العالمي وعلينا أن لا نضيع الفرصة".

ورغم التقدم المتحقق في السنوات العشرين الأخيرة، فإن أكثر من 840 مليون شخص ما زالوا يعانون من سوء التغذية فيما يعاني 162 مليون طفل من تأخر النمو. وهناك مليارا شخص، أي أكثر من 30 في المائة من سكان العالم، يواجهون "مجاعة مقنعة"، أي نقص العناصر الغذائية. وفي المقابل ترتفع معدلات السمنة بشكل سريع.

وحث مدير الفاو الحكومات على "إسماع أصوات مخالفة" خلال النقاش منبها على مزايا المشاركة متعددة الأطراف. وأشار إلى أن مساهمة الفاعلين غير الحكوميين مطلوبة وإن كانت القرارات الإستراتيجية تعود للحكومات.

وسينعقد المؤتمر الثاني حول التغذية في روما من 19 إلى 21 نوفمبر، وسيكون أول مؤتمر حكومي يناقش مشاكل التغذية في العالم في القرن ال21. وتنظمه الفاو ومنظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع منظمات أممية ودولية أخرى.

وقد دعي إليه عدد من رؤساء الدول والحكومات والمسؤولين السامين. وأكد البابا فرانسيس الأول حضوره للمؤتمر.

-0- بانا/ف أ/س ج/22 مايو 2014

22 مايو 2014 23:27:30




xhtml CSS