محمود عباس يدعو القادة الأفارقة للمطالبة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - حث رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس القادة الأفارقة اليوم الإثنين على المطالبة بوضع حد للاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، معلنا عن استعداد بلاده للموافقة على مخطط السلام الأمريكي بشأن حل الدولتين، من أجل إنهاء الصراع مع إسرائيل.

وقال رئيس منظمة التحرير الفلسطينية في كلمته خلال الدورة الـ29 لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي "سنسعى لمد الجسور مع إسرائيل بدلا عن بناء طرق الإقصاء. إن السلام فقط هو الحل العادل للقضية الفلسطينية".

وأعرب رئيس السلطة الفلسطينية عن أسفه لـ69 سنة من الاحتلال الإسرائيلي، حاثا قمة الاتحاد على مطالبة إسرائيل بالالتزام نحو إنهاء الصراع مع فلسطين كشرط مسبق لتطبيع العلاقات الدبلوماسية.

وبعدما أكد للقادة الأفارقة استعداد فلسطين للمساهمة ماليا في تطوير الطاقة النظيفة والزراعة من خلال الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي، أبدى الرئيس عباس جاهزية دولته للعمل على محاربة الإرهاب.

وتضغط إسرائيل على القادة الأفارقة للقبول بها مراقب دائم العضوية في الاتحاد الإفريقي. ولا تتمتع أغلب دول القارة بعلاقات دبلوماسية مع إسرائيل، على خلفية احتلالها لفلسطين.

ويلتزم الاتحاد الإفريقي على نحو ثابت برفضه للاحتلال أيا كانت أشكاله.

ولاحظ الرئيس عباس أن محادثاته مع الرئيس دونالد ترامب في البيت الأبيض تمخض عنها وميض أمل حول تحقيق السلام مع إسرائيل.

وأضاف رئيس السلطة الفلسطينية أن "هناك وميض أمل جديد لتحقيق السلام على أساس حل الدولتين. هذه خطوة مناسبة. وقد أكدنا للرئيس ترامب استعدادنا للسلام ومحاربة الإرهاب. كما جددنا استعدادنا لتسريع التعاون الاستثماري مع الاتحاد الإفريقي".

-0- بانا/أ أو/ع ه/ 03 يونيو 2017







03 يوليو 2017 20:29:44




xhtml CSS