محادثات بين السراج والرئيس الفرنسي ونائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي

طرابلس-ليبيا(بانا) - أجرى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج الأربعاء محادثات في مدينة مراكش المغربية مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند حول آخر تطورات الوضع السياسي في البلاد، والتعاون المشترك في المجالين الأمني والعسكري في مكافحة "داعش" (تنظيم الدولة)، وكذلك الدعم الفني والتدريب.

وأفاد المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي في بيان نشره اليوم الخميس أن أولاند أك خلال اللقاء على دعم بلاده الكامل للمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني وجهود رئيس المجلس في بدء مصالحة وطنية شاملة، واستعداد بلاده الدائم للتواصل مع جميع الأطراف لتحقيق الاستقرار ومكافحة الإرهاب.

من جهة أخرى، التقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج الأربعاء نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شؤون الرئاسة بدولة الإمارات الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في مدينة مراكش المغربية.

وقدّم السراج لبن زايد الشكر على مساعي دولة الإمارات "الحثيثة لدعم جهود الوفاق الوطني، والمساهمة في تقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية المختلفة، وسعي حكومة الوفاق لبناء مؤسسات الدولة وبسط الأمن والقضاء على الإرهاب والنهوض بالدولة اقتصاديا".

من جانبه، أكد بن زايد للسراج خلال اللقاء استعداد الإمارات "المساهمة وبفاعلية في أي مقترحات من شأنها لم الشمل والخروج من الأزمة الراهنة" التي تمر بها ليبيا، مؤكدا أن "الحل الوحيد يكمن في جلوس كافة الفرقاء معا لإيجاد أرضية توافقية شاملة".

-0- بانا/ي ب/ع ه/ 17 نوفمبر 2016

17 نوفمبر 2016 13:51:00




xhtml CSS